جورج بوش (رويترز)

أظهر مسح سنوي لمؤسسة زغبي الأميركية حول أعظم الرؤساء الأميركيين أن فرانكلين روزفلت الذي قاد الولايات المتحدة خلال الحرب العالمية الثانية، هو بنظر الأميركيين أعظم الرؤساء الذين مروا على هذه الدولة، فيما جاء الرئيس الحالي جورج بوش في ذيل قائمة الرؤساء العظماء.

وقد حصل روزفلت على 78% في المسح السنوي الـ11 الذي أجرته المؤسسة عبر الهاتف، وحصل بوش على 215 ليحتل المرتبة العاشرة ضمن قائمة شملت 12 رئيسا حيث لم يتقدم سوى على ليندون جونسون وريتشارد نيكسون الذين حصلا على 19% و12% على الترتيب.

وقالت المؤسسة إنها طلبت من المشاركين في المسح تصنيف الرؤساء وفقا لنسبة "الفشل" حيث جاء بوش في المرتبة الأخيرة بصفته أكثر رئيس أمريكي فشلا بحصوله على 30% من أصوات المشاركين مما جعله أسوأ من نيكسون الذي حصل على 23% في نفس التصنيف.

وقفز الرئيس الراحل جيرالد فورد من المرتبة الـ11 في قائمة أعظم الرؤساء بنسبة 17% خلال عام 2006 إلى المرتبة السابعة بنسبة 43% بعد وافته المنية في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

ووفقا للمسح فإن ترتيب أعظم الرؤساء الأميركيين جاء كالتالي: فراانكلين روزفلت في المرتبة الأولى يليه جون كيندي ثم رونالد ريغان ثم هاري ترومان وفي المرتبة الخامسة دوايت أيزنهاور والسادسة بل كلنتون والسابعة جيرالد فورد وجيمي كارتر، ثم جورج هوبرت ووكر بوش ثم حل جورج بوش وبعده جاء جونسون ثم نيكسون.

يذكر أن روزفلت احتل دائما صدارة القائمة باستثناء عامين صعد فيهما كنيدي للمرتبة الأولى. وكان روزفلت قد أخرج الولايات المتحدة من أزمة الانهيار الاقتصادي التي تعرض لها العالم منذ عام 1929 وامتدت حتى أواخر ثلاثينيات القرن الماضي.

وأشارت مؤسسة زغبي إلى أن هامش الخطأ في المسح الذي أجري هذا الشهر وشمل 843 أميركيا يتمتعون بحق التصويت بلغ 3.4%.

المصدر : وكالات