أفادت مصادر إعلامية اليوم أن الهزات الأرضية الناجمة عن بركان جبل كارتالا بجزر القمر زادت قوة مما اضطر آلاف السكان إلى قضاء الليل في الخارج خشية انهيار مساكنهم.
 
وأوضح حميدو سولي، الخبير الجيولوجي المشرف على مركز مراقبة البركان في تصريح صحفي أن الهزات استغرقت حوالي خمس ثوان وبلغت قوتها خمس درجات على مقياس ريختر.
 
وأضاف أن "الحمم والغازات لا تزال داخل البركان، ويبدو أنها ستحدث تصدعات في الجبل (...) وأن المسار الرئيسي مسدود، ويظهر تواتر الهزات أن تدفق الحمم قد يحدث في أي جزء من الجزيرة ".
 
وقد أكد أحد سكان قرية ميتسوجي التي تقع على المنحدر الجنوبي الغربي للبركان أن "الهزات تزداد قوة كل 15 دقيقة".
 
ووضعت جزيرة القمر الكبرى -أكبر جزر الأرخبيل الذي يقع على المحيط الهندي- في حالة تأهب قصوى بعد أن بدأ بركان جبل كارتالا ينشط وينفث أبخرة كثيفة مساء الجمعة الماضي.
 
ويغطي جبل كارتالا الذي يبلغ ارتفاعه 2361 مترا مساحة كبيرة من جزيرة القمر الكبرى لكن نادرا ما تسبب الحمم المنبعثة منه -التي تحدث في المتوسط كل أحد عشر عاما- كارثة كبرى.

المصدر : رويترز