استقالة استشاريين بمركز كارتر احتجاجاً على كتابه عن إسرائيل
آخر تحديث: 2007/1/13 الساعة 01:18 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2007/1/13 الساعة 01:18 (مكة المكرمة) الموافق 1427/12/24 هـ

استقالة استشاريين بمركز كارتر احتجاجاً على كتابه عن إسرائيل

كتاب كارتر أثار غضب اليهود والمسيحيين المتشددين (رويترز-أرشيف)
 
قدم 14 عضواً بالمجلس الاستشاري لمركز كارتر بمدينة أتلانتا بولاية جورجيا استقالاتهم احتجاجاًَ على كتاب أصدره الرئيس الأميركي السابق جيمي كارتر مؤخراً بعنوان "فلسطين.. سلام وليس فصلا عنصريا".
 
وتناول كارتر بالكتاب المذكور الاضطهاد الذي يتعرض له الفلسطينيون من قبل الإسرائيليين. وقالت مجموعة المستشارين إنه لم يعد بإمكانهم أن يشعروا بضمير مرتاح لخدمتهم بالمركز بسبب كتاب كارتر الأخير، متهمة كارتر بالدفاع عن وجهة نظر واحدة، في إشارة إلى حق الفلسطينيين المشروع.
 
وذكرت صحيفة وول ستريت جورنال أن المجموعة وجهت كتابا إلى المدير العام للمركز جون هاردمان قالت فيه "يبدو أنكم تحولتم إلى عالم الدفاع بما في ذلك الدفاع الماكر والخبيث".
 
وقدم هاردمان من جهته شكر المركز للخدمة التي قدمها هؤلاء المستقيلون طيلة عملهم بالمركز.
 
وكان الكتاب الذي نشرته دار سايمون أند شوستر يوم 14 نوفمبر/تشرين الثاني الماضي قد أثار غضب القوى اليهودية كافة وحلفائهم من المسيحيين المتشددين  داخل أميركا وخارجها، حيث زعموا أنه غير دقيق تاريخياً ويهاجم دون عدل دولة إسرائيل.
 
تجدر الإشارة إلى أن المجلس الاستشاري بمركز كارتر يتكون من مائتي عضو، وهو هيئة استشارية تضم رجال أعمال وقادة بالمجتمع معروفين ولا سلطة تنفيذية لهم فيه.
المصدر : وكالات