الخارجية الأميركية تنفي الإرهاب عن أحد ناشطيها بفيتنام
آخر تحديث: 2006/9/6 الساعة 12:21 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/13 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/9/6 الساعة 12:21 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/13 هـ

الخارجية الأميركية تنفي الإرهاب عن أحد ناشطيها بفيتنام

الشيوعية لا تزال قوية بفيتنام(رويترز)
أعلنت السفارة الأميركية في فيتنام أنها لم تتلق أي دليل يشير إلى أن أحد مواطنيها والمعتقل لدى السلطات الفيتنامية, متورط في أي نشاطات يمكن وصفها بأنها إرهابية.

 

وقالت أسرة كونغ دو (47 عاما) الحاصل على الجنسية الأميركية إن السلطات الأفغانية اعتقلته أثناء زيارة لأقاربه في 14 أغسطس/ آب الماضي وسط البلاد. وأوضحت ابنته أنه اعتقل بتهمة القيام بأنشطة إرهابية.

 

من جانبها قالت السفارة الأميركية إن السلطات سمحت للسجين بلقاء موظفي القنصلية الأميركية, بعد نقله لمركز اعتقال بمدينة هوشي منه, وإنه لم يكن يوجد أي دليل على تورطه في أي نشاطات إرهابية.

 

دو, الذي يعيش بولاية أميركية ويعمل هناك, هو أيضا عضو في حزب الشعب الديمقراطي الفيتنامي المعارض والمطالب بنظام تعددي فضلا عن نشاطه في مجال حقوق الإنسان.

 

ورفضت كل من السفارة الأميركية والسلطات الفيتنامية التعليق على أي استفسارات بشأن دو, الذي بدأ إضرابا عن الطعام الجمعة الماضي.

 

وذكر محامي دو أن موكله معتقل بسبب انتمائه لحزب الشعب الديمقراطي وليس لقيامه بأنشطة إرهابية. ابنة دو قالت إن والدها عضو باللجنة المركزية للحزب وإنه يكتب مقالات بشأن الديمقراطية تنشر على شبكة الإنترنت.

 

ونفت أن يكون لوالدها ارتباطات بجماعة "حكومة فيتنام الحرة" المناهضة للشيوعية التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا لها. واتهم أعضاء الحكومة الحرة بمحاولة شن



هجمات على السفارتين الفيتناميتين في بانكوك ومانيلا.

المصدر : أسوشيتد برس