برويز مشرف يدافع عن دور بلاد في الحرب على ما يسمى بالإرهاب (رويترز-أرشيف)
قال الرئيس الباكستاني برويز مشرف إن الغرب قد "يجثو على ركبتيه" في معركته ضد ما يسمى بالإرهاب دون مساعدة بلاده.

وفي مقابلة مع هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) دافع مشرف عن بلاده في مواجهة مزاعم بأنها كانت حليفا ضعيفا للولايات المتحدة في حربها ضد الإرهاب.

وقال مشرف، الذي يزور بريطانيا للترويج لكتاب عن حياته بعنوان "في خط النار"، إن "باكستان هي الحليف الرئيس، لو لم نكن معكم ما كان بوسعكم عمل أي شيء".

وفي مطلع الأسبوع اتهمت وثيقة تم تسريبها من مؤسسة بحثية أمنية متصلة بوزارة الدفاع البريطانية جهاز المخابرات الباكستاني بدعم القاعدة ومقاتلي طالبان بشكل غير مباشر.

لكن رئيس الوزراء البريطاني توني بلير أكد للرئيس الباكستاني أن التقرير لا يمثل السياسة الحكومية.

ودافع مشرف عن المخابرات الباكستانية، مشيرا إلى أنها اعتقلت نحو 700 من مقاتلي القاعدة وتوصلت إلى ملاذاتهم في شمال وجنوب منطقة وزيرستان الحدودية.

وكان مشرف قد رفض أمس أثناء زيارة إلى أوكسفورد (وسط إنكلترا) التعليق على تقرير دانت فيه منظمة العفو الدولية اختفاء أشخاص في باكستان يشتبه في تورطهم بالإرهاب.

المصدر : وكالات