توقع إقرار تشكيل لجنة تحقيق إسرائيلية في الحرب على لبنان
آخر تحديث: 2006/9/16 الساعة 00:46 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/9/16 الساعة 00:46 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/23 هـ

توقع إقرار تشكيل لجنة تحقيق إسرائيلية في الحرب على لبنان

قوة إسرائيلية خلال عملية انسحاب من جنوب لبنان (رويترز-أرشيف)

من المتوقع أن يقر مجلس الوزراء الإسرائيلي الأحد تشكيل لجنة حكومية للتحقيق في إخفاقات الحرب على لبنان بعدما تحددت صلاحياتها وتشكيلتها، بحسبما أعلنت مصادر حكومية اليوم الجمعة.

وتنظر اللجنة التي يرأسها القاضي المتقاعد ألياهو وينوغراد، في كيفية استعداد الجيش والمؤسسات الحكومية للمواجهة مع حزب الله بعد الانسحاب الإسرائيلي من لبنان عام 2000، إضافة إلى حيثيات الحرب الأخيرة التي امتدت من 12 يوليو/تموز إلى 14 أغسطس/آب الماضيين.

وستمنح هذه اللجنة صلاحيات أوسع من صلاحيات اللجنة العامة التي أعلن عنها رئيس الوزراء إيهود أولمرت يوم 29 أغسطس/آب السابق، ولكن في الوقت نفسه ستكون أقل من لجنة دولة تخضع للقضاء.

من جانبها أعلنت وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني للإذاعة العسكرية أن الوقت حان لتبدأ لجنة تحقيق عملها بعد مرور شهر على دخول وقف إطلاق النار حيز التنفيذ.

ومنذ وقف الأعمال الحربية بدأ المراقب الحكومي مايكل ليندينشتراوس ولجنة نيابية التدقيق في عدم استعداد الصفوف الخلفية استعدادا كافيا وتعرضها لأكثر من أربعة آلاف صاروخ أطلقها حزب الله.

لوم بعد انتقاد
من ناحية أخرى وجه رئيس هيئة الأركان الإسرائيلي الجنرال دان حالوتس اللوم إلى قائد لواء مدرع هو العقيد أمنون إيشيل، بسبب انتقاده أمام رجاله المسؤول المباشر عنه خلال الحرب على لبنان، كما أعلنت هيئة الأركان اليوم.

وكان العقيد الذي يرأس اللواء السابع وهو عبارة عن وحدة النخبة في فرقة المدرعات، اشتكى لدى رجاله من أن المسؤول المباشر عنه ورئيس الفرقة الجنرال غال هيرش منقطع كليا عن الوقائع على الأرض.

وانتقد إيشيل -الذي كان يتكلم إلى وسائل الإعلام- هيرش لعدم فهمه الصعوبات التي يواجهها رجاله الذين لم يكونوا مهيئين لمواجهة الصواريخ المضادة للدروع التي كان يطلقها حزب الله والتي ألحقت خسائر كبيرة في صفوف الجيش.

ووجه رئيس الأركان "لوما شديدا" إلى الكولونيل بسبب "عدم احترام التراتبية"، وحرمه من أي ترقية على مدى سنتين، بحسب ما صرح متحدث عسكري.

وتأتي هذه القضية الجديدة بعدما قدم الجنرال الإسرائيلي عودي آدم قائد منطقة الشمال وأحد أبرز وجوه الحرب على لبنان، استقالته الأربعاء إلى رئيس هيئة أركان الجيش الذي قبل بها.

وآدم هو أول مسؤول إسرائيلي رفيع المستوى يستقيل من مهامه رغم موجة الانتقادات التي وجهت إلى الحكومة وهيئة الأركان منذ الهدنة يوم 14 أغسطس/آب المنصرم.

المصدر : الفرنسية