هجوم لطالبان غربي أفغانستان وبولندا ترسل تعزيزات
آخر تحديث: 2006/9/15 الساعة 00:50 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/9/15 الساعة 00:50 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/22 هـ

هجوم لطالبان غربي أفغانستان وبولندا ترسل تعزيزات

تكهنات بأن تفتح طالبان جبهة جديدة في غرب أفغانستان (الجزيرة)

قتل أربعة رجال شرطة في هجوم شنه مقاتلو حركة طالبان على مركز للشرطة الأفغانية في ولاية فرح غربي أفغانستان.

وقال متحدث باسم الشرطة إن مقاتلين من طالبان قدموا على عشرات الشاحنات الصغيرة وأحاطوا بمركز الشرطة في بلدة باكوا فجر اليوم واستولوا عليه لنحو ساعة قبل أن تصل تعزيزات الشرطة لإبعادهم عنه، مشيرا إلى أن الاشتباكات بين الجانبين أوقعت قتيلين وجريحين في صفوف الشرطة وقتيلين في صفوف طالبان.

وهذا الهجوم هو الثاني الذي تشنه طالبان في هذه الولاية خلال يومين، كما أنه يأتي بعد أيام من إصابة أربعة جنود إيطاليين في انفجار عبوة ناسفة في المنطقة نفسها، ما يثير تكهنات بأن تفتح طالبان جبهة جديدة غرب أفغانستان.

وبموازاة ذلك، ارتفعت حصيلة المواجهات بين طالبان وقوات حلف شمال الأطلسي (الناتو) والقوات الأفغانية، في مواجهات بأنحاء متفرقة من البلاد إلى 50 قتيلا منهم أفراد من الشرطة والجيش.

وبمقتل الـ50 يرتفع عدد الذين لقوا مصرعهم هذا الشهر إلى 173 منهم بريطانيون وأميركيون وكنديون. وأفاد مراسل الجزيرة بأن المعارك تشتد بين عناصر طالبان والناتو والقوات الحكومية بشكل متصاعد جنوب وشرق البلاد حيث تتمتع طالبان بحضور ملحوظ.



قوات بولندية

بولندا أكدت أن القوة الجديدة التي سترسلها لأفغانستان لا علاقة لها بدعوة الناتو (رويترز- أرشيف)
يأتي ذلك في حين دعا الناتو بولندا للإسراع بإرسال جنودها التي قررت نشرهم في أفغانستان.

لكن وزير الدفاع البولندي رادوسلاف سيكورسكي أكد أن القوة التي سترسلها بلاده والمؤلفة من قرابة 1000 جندي لن تصل قبل فبراير/ شباط القادم وليس الآن كما يطالب الناتو ولن يتم نشرها في جنوب أفغانستان كما يأمل الحلف.

وقال سيكروسكي إن القوة البولندية ستكون عبارة عن فوج آلي وستتمركز في قاعدة باغرام حيث ينتشر 100 جندي بولندي حاليا.

وتعليقا على ذلك قال مسؤول في الناتو إن القوة البولندية الجديدة سترسل في مهمة روتينية وتم الاتفاق عليها قبل أن يصدر الحلف دعوته لتعزيز قواته الموجودة في أفغانستان.

ولم يعلن أي عضو بالناتو القبول بإرسال تعزيزات لأفغانستان خلال اجتماع الحلف أمس بمقر القيادة في مونس ببلجيكا.

وأعلن المتحدث باسم الخارجية الأميركية شون ماكورماك أن بلاده تجري مشاورات مع حلفائها لإقناعهم بإرسال تعزيزات من حلف الأطلسي إلى أفغانستان.

وقال ماكورماك في ندوة صحفية "إن بعض البلدان في الحلف الأطلسي أعربت عن اهتمامها إلا أنها لم تتعهد رسميا، وتسعى واشنطن إلى رفد قوات الحلف بـ 2500 جندي للمساعدة في التصدي لطالبان".

المصدر : وكالات