إريتريا تعتقل موظفين أمميين بتهمة تهريب مواطنين
آخر تحديث: 2006/9/1 الساعة 03:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/9/1 الساعة 03:33 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/7 هـ

إريتريا تعتقل موظفين أمميين بتهمة تهريب مواطنين

الخلافات تتجدد بين إريتريا والأمم المتحدة (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت الحكومة الإريترية إلقاء القبض على عدد من موظفي الأمم المتحدة العاملين في بعثة حفظ السلام بتهمة محاولة تهريب شبان إريتريين إلى خارج البلاد.

وقال بيان نشر بالموقع الرسمي لوزارة الإعلام الإريترية على شبكة الإنترنت، إن عمليات التهريب كانت تتم بإخفاء الشبان داخل عربات المنظمة الدولية.

واتهم البيان الموظفين الأمميين بالحصول على رشى للقيام بهذه العمليات، وفي نيويورك أعلن المتحدث باسم المنظمة الدولية أنها تحاول الحصول على تفسيرات من أسمرا.

وتنتشر بعثة الأمم المتحدة في إريتريا لمراقبة الحدود التي تمتد لمسافة 1000 كيلومترا مع إثيوبيا بعد حرب البلدين بين عامي 1998 و2000 والتي قتل فيها نحو 70 ألف شخص.

وفي العام الماضي طردت إريتريا أعضاء ببعثة حفظ السلام وفرضت حظرا على تحليق المروحيات التابعة للأمم المتحدة. وأرجع مراقبون ذلك لما وصفوه بشعور إريتريا بالإحباط تجاه الأمم المتحدة لعدم إرغامها إثيوبيا على الإذعان لقرار لجنة ترسيم الحدود.

يشار إلى أنه بموجب اتفاق سلام أبرم عام 2000 وافق الجانبان على أن قرار الترسيم سيكون نهائيا وملزما. لكن أديس أبابا تراجعت عندما منحت اللجنة بلدة بادمي موضع الخلاف إلى إريتريا وتعثرت عملية السلام منذ ذلك الوقت.

المصدر : رويترز
كلمات مفتاحية: