مسلسل خطف عمال النفط الأجانب يتواصل في نيجيريا (الفرنسية-أرشيف)
أعلنت السلطات النيجيرية أن أربعة أجانب هم نرويجيان وأوكرانيان اختطفوا تحت تهديد السلاح من سفينة للخدمات النفطية قبالة ساحل البلاد الأربعاء في عملية هي الأحدث ضمن سلسلة عمليات خطف تشهدها أكبر دولة منتجة للنفط في أفريقيا.

وتزامنت العملية مع تصاعد في الهجمات على قطاع النفط مما أدى لتوقف ربع الإنتاج النفطي لنيجيريا ثامن أكبر مصدر للنفط بالعالم.

وقال حافظ رنجيم قائد الشرطة بولاية بيلسا حيث وقع الهجوم إن المخطوفين الأربعة كانوا يعملون بزورقهم بين الساعة الرابعة والخامسة صباحا عندما هاجمهم مسلحون يعتقد أنهم من السكان المحليين الذين يشعرون بالاستياء وأخذوهم وحتى الآن لم نتمكن من الاتصال بالرهائن لكننا نعمل لأجل ذلك.

ويعمل الأربعة على سفينة مملوكة لشركة تريكو سابلاي وهي وحدة نرويجية تابعة لشركة الشحن تريكو مارين سيرفيسيز ومقرها الولايات المتحدة وتقدم السفينة الخدمات لحفار بحري مملوك لشركة فريد أولسن إنرجي النرويجية.

واختطف ثمانية عمال أجانب من الحفار نفسه لمدة يومين في يونيو/حزيران الماضي في إطار خلاف مع سكان محليين بسبب فرص عمل واستثمارات.

ويتكرر خطف العمال الأجانب كثيرا بمنطقة دلتا النيجر التي تضم كل موارد نيجيريا من النفط والغاز.

واختطف ألماني وثلاثة فلبينيين بمنطقة أخرى من دلتا النيجر الأسبوع الماضي ومازالوا محتجزين.

المصدر : رويترز