مجموعة الاتصال تدعو الصرب والألبان لتخفيف التوتر بكوسوفو
آخر تحديث: 2006/8/5 الساعة 00:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/11 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/8/5 الساعة 00:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/11 هـ

مجموعة الاتصال تدعو الصرب والألبان لتخفيف التوتر بكوسوفو

وجهت مجموعة الاتصال الدولية نداء عاجلا للألبان والصرب دعتهما فيه للعمل على تخفيف حدة التوتر بالشطر الشمالي المتوتر من إقليم كوسوفو.

وعبر دبلوماسيون من هذه المجموعة المؤلفة من الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وفرنسا وإيطاليا وروسيا في بيان عن قلقهم حيال الوضع المتفجر بهذا الشطر من كوسوفو.

ودعا البيان كلا من بلغراد وبريشتينا لاتخاذ خطوات فورية لتخفيف التوتر وبناء الثقة بين العرقيات التي تعيش بهذا الشطر.

يأتي إصدار هذا البيان بعد أن قطع المسؤولون الصرب شمال كوسوفو اتصالاتهم مع المؤسسات المحلية في أعقاب سلسلة حوادث حملوا الغالبية الألبانية المسؤولية عنها.

ويخشى المسؤولون الدوليون من أن يؤدي هذا التوتر إلى تأجيج العداوة بين الصرب والألبان مع دخول المحادثات بشأن الوضع النهائي لإقليم كوسوفو مراحله الحاسمة.

ويطالب الألبان الذين يشكلون الأغلبية مع أكثر من90% من السكان باستقلال كوسوفو، الأمر الذي ترفضه بلغراد التي لا تقبل سوى بحكم ذاتي واسع.
المصدر : أسوشيتد برس