كير يدعو الإدارة الأميركية إلى أن تكون مرآة لآراء الشارع الأميركي (الفرنيسة-أرشيف)

أظهر استطلاع للرأي أجري بالولايات المتحدة بشأن الحرب على لبنان وسياسة واشنطن تجاهها، أن غالبية الأميركيين يدعمون المطالبة بوقف فوري لإطلاق النار بالشرق الأوسط.

وقد أجرى ذلك الاستطلاع مؤسسة استطلاع رأي عام أميركية بتكليف من مجلس العلاقات الإسلامية الأميركية (كير)، وهو أكبر منظمات الحقوق المدنية المسلمة الأميركية.

وأضح كير في بيان حصلت الجزيرة نت على نسخة منه أن الشركة المذكورة اتصلت بعينة تتكون من أكثر من ألف مواطن أميركي خلال الفترة من 28 يونيو/حزيران الماضي إلى الثاني من أغسطس/آب الحالي لاستطلاع أرائهم بخصوص الصراع الدائر بالشرق الأوسط.

وتشير نتائج ذلك الاستطلاع إلى أن نحو 54% من الأميركيين يطالبون بوقف فوري لإطلاق النار بالشرق الأوسط، في حين يطالب نحو ثلثي الأميركيين أي 63% منهم أميركا بالحياد أو عدم التدخل في الصراع الجاري بالشرق الأوسط.

وقد عقد كير مؤتمرا صحفيا بمقره الرئيسي بالعاصمة الأميركية واشنطن أمس الجمعة لإعلان نتائج الاستطلاع المذكور. وأعلن كير خلال المؤتمر عن إطلاقه موقعا إلكترونيا بعنوان "ليس باسم أميركا" يوثق جهود المجلس والمسلمين الأميركيين في التعامل مع الأزمة الراهنة.

ويحتوي الموقع على عريضة إلكترونية تهدف إلى جمع توقيعات أكبر عدد من الأميركيين المعارضين لسياسة الإدارة الأميركية تجاه الصراع الجاري، كما يوفر الموقع أخبارا وتحليلات عما يجري بالشرق الأوسط وبعض النصائح العملية للراغبين في الاتصال بالمسؤولين الأميركيين ووسائل الإعلام بخصوص القضية.

وقال رئيس مجلس إدارة كير بارفيز أحمد إنه ينبغي على سياسة الإدارة الأميركية نحو الشرق الأوسط أن تعكس رأي غالبية الشعب الأميركي وليس الأجندة السياسية الضيقة التي تدعمها جماعات مصالح خاصة.

المصدر : الجزيرة