بوروندي تطالب الأمم المتحدة بسحب مبعوثها
آخر تحديث: 2006/8/30 الساعة 23:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/8/30 الساعة 23:12 (مكة المكرمة) الموافق 1427/8/6 هـ

بوروندي تطالب الأمم المتحدة بسحب مبعوثها

بيير نكورونزيزا (يسار) اتهم مسؤولين سابقين بمحاولة الإطاحة به (الفرنسية-أرشيف)

استمرت تداعيات ما وصف بمحاولة انقلاب فاشلة في بوروندي، فقد طلبت السلطات في بوجمبورا رسميا من الأمم المتحدة استدعاء مبعوثها نور الدين ساتي.

واتهم المتحدث باسم الحكومة كارينغا رامدهاني المبعوث الأممي بإتيان سلوك غير دبلوماسي مناهض لحكومة الرئيس بيير نكورونزيزا.

ومن ضمن الأمثلة التي ساقها المتحدث للسلوك الغير دبلوماسي اجتماع المبعوث الأممي الأسبوع الماضي مع الدبلوماسيين الأجانب في بوروندي لمناقشة موضوع محاولة الانقلاب. وقال رامدهاني إن العلاقات بين الحكومة البوروندية والأمم المتحدة جيدة لكن على المستوى الشخصي لم يكن سلوك مبعوث المنظمة جيدا.

ورغم هذا الموقف من ساتي إلا أن بوروندي لم تعلن صراحة أنه شخص غير مرغوب فيه، مؤكدة أنها لا تملك سلطة طرده لذلك اقترحت على المنظمة الدولية استدعائه.

كان نكورونزيزا تولى منصبه في إطار خطة السلام التي تدعمها الأمم المتحدة والتي تتضمن تقاسم السلطة بين الأغلبية الهوتو وأقلية التوتسي، لإنهاء حوالي 12 عاما من الحرب الأهلية التي أودت بحياة زهاء ثلاثمائة ألف شخص.

وكانت الاستخبارات البوروندية قد اعتقلت الأسبوع الماضي الرئيس السابق دوميسيان ندايزيي في بوجمبورا في التحقيقات الخاصة بمحاولة الانقلاب لينضم إلى ثمانية آخرين متهمين في القضية بينهم ألفونس ماري كاديغي النائب السابق للرئيس.

المصدر : رويترز