تهديدات علي خامنئي جاءت قبل يوم من الرد الرسمي على العرض الأوروبي (الفرنسية-أرشيف) 

أعلن الزعيم الإيراني الأعلى آية الله علي خامنئي أن بلاده قررت مواصلة السعي لتوليد الطاقة النووية ملمحا إلى أن إيران لن تلبي طلب الأمم المتحدة بالتوقف عن تخصيب اليورانيوم.

ونقل التلفزيون الإيراني عن خامنئي قوله إن "الجمهورية الإسلامية الإيرانية اتخذت قرارها وفيما يتعلق بمسألة الطاقة النووية ستواصل طريقها بقوة وستجني ثمار جهودها".

في هذه الأثناء قال وزير الخارجية الإيراني منوشهر متكي إن طهران أكملت دراستها للمطالب الغربية بوقف تخصيب اليورانيوم ومازالت تأمل التوصل إلى حل شامل لهذه الأزمة.

وقال متكي للصحفيين في بريتوريا عاصمة جنوب أفريقيا حيث يجري محادثات رسمية إنه يأمل التوصل إلى حل شامل للمسألة النووية "بناء على التعاون والتفاوض واحترام حق إيران في امتلاك تكنولوجيا نووية وإزالة أي تساؤلات".

ولم يذكر متكي أي تفاصيل أو المتحدث باسمه عن ما إذا كانت تصريحاته تعني أن طهران اتخذت قرارا بشأن الاقتراحات التي تقدمت بها الولايات المتحدة وروسيا والصين وفرنسا وبريطانيا وألمانيا والتي تعرض مجموعة حوافز على إيران مقابل تعليق تخصيب اليورانيوم وهي العملية التي لها استخدامات عسكرية ومدنية.

وكان الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد قد حدد يوم غد الثلاثاء ليقدم رد حكومته على عرض القوى الكبرى ومطلبه الرئيسي تعليق طهران برنامج تخصيب اليورانيوم.

غير أن الخارجية الإيرانية أعلنت أمس الأحد على لسان المتحدث باسمها حميد رضا آصفي أنها لن توقف تخصيب اليورانيوم معتبرة أن كل شيء ينبغي أن يتم عن طريق المفاوضات، وأن وقف التخصيب غير وارد في جدول أعمال بلاده.

 تغطية خاصة
الموقف الدولي

من جهته دعا الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان إيران إلى انتهاز ما وصفه بـ"الفرصة التاريخية" والرد إيجابا على عرض القوى الكبرى لتعليق برنامجها النووي.

وأعرب أنان في بيان عن ارتياحه "لإعلان الجمهورية الإسلامية الإيرانية أنها سترد الثلاثاء على اقتراح الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا بهدف التوصل إلى حل شامل للأزمة النووية".

ودعا أنان الحكومة الإيرانية إلى انتهاز هذه الفرصة التاريخية، مضيفا أنه على يقين بأن رد طهران سيكون إيجابيا وسيشكل قاعدة لاتفاق نهائي وتفاوضي".

يأتي ذلك تزامنا مع تصريحات المنسق الأعلى للسياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي خافيير سولانا بأنه أجرى محادثات "بناءة" مع كبير المفاوضين الإيرانيين علي لاريجاني خلال اتصال هاتفي قبل يوم واحد من الموعد الذي حددته إيران للرد على العرض.

المصدر : وكالات