إسبانيا تضاعف مساعداتها الإنمائية لمكافحة الهجرة
آخر تحديث: 2006/8/21 الساعة 00:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/27 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/8/21 الساعة 00:24 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/27 هـ

إسبانيا تضاعف مساعداتها الإنمائية لمكافحة الهجرة

وصول أكثر من ألف مهاجر غير شرعي منذ الجمعة إلى جزر الكناري الإسبانية (رويترز أرشيف)

صرح رئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس ثاباتيرو بأن بلاده ستضاعف مساعداتها الدولية الإنمائية اعتبارا من العام المقبل والبالغة حاليا نحو 600 مليون يورو، بهدف الإسهام في مكافحة الهجرة غير الشرعية من جنوب الصحراء.

وجاء هذا الإعلان أثناء اجتماع للحكومة أمس السبت بجزر الكناري التي وصلها أكثر من ألف مهاجر غير شرعي منذ الجمعة.

وطالب في هذه المناسبة بتدخل أكبر من الاتحاد الأوروبي لمكافحة هذه الظاهرة، مضيفا أن الحكومة الإسبانية ستعزز التعاون السياسي والاقتصادي والاجتماعي مع الدول التي ينتمي إليها المهاجرون.

وحسب صحيفة الباييس في عددها الأحد فإن المساعدات الإسبانية في هذا المجال التي ارتفعت بشكل كبير منذ عامين تبلغ 613 مليون يورو للعام 2006 وإن مضاعفتها عام 2007 تمثل زيادة كبيرة عما كانت مدريد تنوي القيام به خلال السنوات المقبلة.

وإضافة إلى تعزيز وسائل المراقبة البحرية فإن مكافحة الفقر هي الطريق الوحيد لمواجهة تدفق موجات الهجرة التي تصب حاليا في جزر الكناري، كما أوضح ثاباتيرو.

وسيقوم وزير الداخلية الإسباني ألفريدو بيريز روبالكابا الاثنين بزيارة للسنغال لعرض مساعدات على هذا البلد وحثه على الوفاء بتعهداته في منع استمرار هجرة المهاجرين غير الشرعيين إلى جزر الكناري.

وأفادت السلطات المحلية وأجهزة الإنقاذ البحرية اليوم أن أكثر من ألف مهاجر يحاولون بلوغ أوروبا من القارة الأفريقية على متن زوارق بدائية، وصلوا لأرخبيل الكناري منذ الجمعة.

وقالت متحدثة باسم الحكومة الإقليمية إن 505 مهاجرين وصلوا الجمعة  إلى الجزر، وإن 321 مهاجرا وصلوها السبت.

وأضافت أن مجموعة ثالثة من 93 شخصا اقتادتهم أجهزة الإنقاذ البحرية صباحا لغران كناريا بمرفأ أرغينيغين بعد غرق زورقهم على بعد 60 ميلا بحريا (111 كلم) من الساحل.

المصدر : الفرنسية