إندونيسيا تطلق متهما بتفجيرات بالي وتخفض أحكام آخرين
آخر تحديث: 2006/8/17 الساعة 13:40 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/23 هـ
اغلاق
خبر عاجل :الحزب الحاكم في زيمبابوي يطالب الرئيس موغابي بالاستقالة
آخر تحديث: 2006/8/17 الساعة 13:40 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/23 هـ

إندونيسيا تطلق متهما بتفجيرات بالي وتخفض أحكام آخرين

تخفيض أحكام متهمي بالي تم بمناسبة الاحتفال بعيد الاستقلال (رويترز)

قررت السلطات الإندونيسية اليوم إطلاق سراح معتقل شارك في تفجيرات بالي عام 2002 وخفضت مدة سجن آخرين، وهو ما أغضب بعض أقرباء الضحايا.

وستطلق السلطات بموجب القرار سراح المتهم بورانتو وتخفض أحكام تسعة آخرين إلى مدد تتراوح بين ثلاثة أشهر وأربعة بمناسبة عيد استقلال البلاد عن هولندا.

ويعتبر بورانتو والأشخاص الذين خفضت أحكامهم من الشخصيات التي لعبت أدوارا ثانوية في التفجيرات التي صدرت أحكام ضد 33 من المتورطين فيها.

وتصل مدة الحكم على المذكور إلى خمسة أعوام في حين تتراوح أحكام المستفيدين من تخفيض الحكم بين 5 و16 عاما.

ويفترض أن يتم إعدام ثلاثة من المتورطين في القضية بينهم أمروزي غوفرون وإمام سامودرا في وقت لاحق من الشهر الجاري بينما يقضي ثلاثة آخرون أحكاما بالسجن مدى الحياة.

وذكر وزير العدل وحقوق الإنسان الإندونيسي حميد أولدين أن ستة آلاف سجين أطلق سراحهم بالمناسبة وخفضت أحكام 54ألف آخرين بينهم أسترالي كان يقضي حكما بالسجن عشرين عاما بسبب تهريبه مخدرات.

ويرجح المراقبون أن يؤدي القرار الإندونيسي إلى إثارة غضب أستراليا المجاورة التي قتل 88 من مواطنيها في التفجيرات التي أودت بحياة 202 شخص.

وقال الأسترالي بريان ديغان الذي فقد ابنه جوش (21عاما) في التفجيرات إن القرار الإندونيسي خيب أمله. وأضاف أن القرار يعني أن الإندونيسيين ليسوا جادين في محاربة الإرهاب.

المصدر : وكالات