ثمانية قتلى و19 جريحا في تفجير بعاصمة سريلانكا
آخر تحديث: 2006/8/15 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/21 هـ
اغلاق
خبر عاجل :المدعي العام الفرنسي: حادث تصادم مرسيليا ليس إرهابيا
آخر تحديث: 2006/8/15 الساعة 00:11 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/21 هـ

ثمانية قتلى و19 جريحا في تفجير بعاصمة سريلانكا

مصادر حكومية رجحت أن يكون المستهدف هو السفير الباكستاني (رويترز)

ارتفعت حصيلة الانفجار في العاصمة السريلانكية كولومبو إلى 8 قتلى على الأقل ونحو 19 جريحا.

وقالت الشرطة إن الانفجار نجم عن لغم من طراز كلايمور انفجر لدى مرور موكب حكومي مرافق لسيارة السفير الباكستاني قرب مركز ليبرتي بلازا التجاري القريب من الحاجز الأمني الأول على الطريق المؤدي إلى المقر الرئاسي.

ورجحت مصادر بوزارة الدفاع أن يكون التفجير استهدف موكب السفير الباكستاني في سريلانكا بشير ولي محمد، لكنها أكدت أنه نجا من الحادث. وباكستان هي مزود الأسلحة الرئيسي لسريلانكا.

43 طالبة تاميلية قتلن و60 أخريات جرحن في القصف الحكومي (الأوروبية-أرشيف)
مقتل 43 طالبة
يأتي ذلك بعد إعلان متمردي جبهة نمور تحرير التاميل عن مقتل 43 طالبة وإصابة 60 أخريات في قصف للجيش طال مبنى دار أيتام في منطقة مولايتيفو شمال شرق البلاد.

وتجددت المواجهات أمس الأحد بشكل عنيف خاصة في شبه جزيرة جفنا شمال سريلانكا, واعتبرت الأشد منذ إعلان الهدنة عام 2002، حيث أوقعت خلال يومين أكثر من 177 قتيلا على الأقل استنادا إلى مصادر الجيش.

وكان المتمردون قد اخترقوا دفاعات الجيش بشبه الجزيرة التي تسيطر عليها القوات الحكومية وتنشر فيها قرابة 40 ألف جندي.

وعلق مراقبو الهدنة على المواجهات بالقول إن المتمردين يحاولون قطع خطوط الإمداد عن جفنا التي تناوب الجانبان السيطرة عليها عدة مرات خلال العقدين الماضيين في الحرب التي قتل فيها عشرات الآلاف.

وفي الشرق استمر القتال بين المتمردين والجيش لليوم الـ24 بهدف السيطرة على ممر مائي رئيسي في ترينكومالي أغلقه المتمردون مدة ثلاثة أسابيع.

لا مفاوضات
يتزامن ذلك مع نفي كبير المفاوضين في جبهة نمور التاميل أس. بوليديفان أن تكون الجبهة عارضت استئناف المباحثات مع الحكومة لوقف إطلاق النار عبر المراقبين النرويجيين، رغم عدم استبعاده إمكانية إجراء مفاوضات سلام.

يذكر أن نمور التاميل يقودون تمردا في البلاد منذ عام 1983 بهدف الحصول على وطن مستقل للأقلية التاميلية في شمال وشرق البلاد على خلفية ما يصفونه بالتمييز الذي يلقونه من الأغلبية السنهالية المسيطرة على الحكم.

المصدر : وكالات