واشنطن ترجح مسؤولية القاعدة عن استهداف طائراتها بلندن
آخر تحديث: 2006/8/11 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/8/11 الساعة 00:16 (مكة المكرمة) الموافق 1427/7/17 هـ

واشنطن ترجح مسؤولية القاعدة عن استهداف طائراتها بلندن

مطار هيثرو عانى اليوم من شلل شبه تام في الحركة الجوية (رويترز)

قال الرئيس الأميركي جورج بوش إن الكشف عن مخطط تفجير الطائرات الأميركية بعد إقلاعها من مطارات بريطانيا الذي أعلنت لندن إحباطه، هو بمثابة تذكير صارخ بأن الولايات المتحدة تخوض حربا ضد من أسماهم الفاشيين الإسلاميين.

وأضاف في تصريحات صحفية أنه من الخطأ الاعتقاد بأنه لا يوجد تهديد للولايات المتحدة.

جاء ذلك بعد أن قال وزير الأمن الداخلي الأميركي مايكل شيرتوف في مؤتمر صحفي إن "بعض أوجه العملية تدعو إلى الاعتقاد بوجود مؤامرة للقاعدة"، ولكنه أكد مع ذلك أن التحقيق مستمر وأنه "لا يمكن حاليا التوصل إلى استنتاج نهائي".

وأوضح شيرتوف أن المخططين "جمعوا بالفعل كل ما يحتاجون إليه من عناصر وكانوا في المرحلة النهائية من الإعداد قبل الانتقال إلى التنفيذ".

وأضاف أن العملية المفترضة كانت تشمل نقل المكونات على شكل متفجرات سائلة وعبوات ناسفة مخبأة في علب مشروبات ومعدات إلكترونية وأدوات استخدام أخرى.

وأكد وزير الأمن الداخلي أن الولايات المتحدة سترسل أفرادا متخصصين في أمن الطائرات إلى بريطانيا لتوفير تغطية أمنية موسعة.

وطمأن شيرتوف الأميركيين إلى أن حركة الطيران آمنة. ولكن ذلك لم يمنع السلطات الأميركية من رفع مستوى الإنذار بالنسبة للرحلات التجارية القادمة من بريطانيا إلى "الخطير أو الأحمر"، وهي أعلى درجة إنذار أميركية. كما تم رفع مستوى الإنذار للرحلات التجارية الأخرى إلى عالٍ أو برتقالي.

وقد رفعت أجهزة الأمن البريطانية كذلك حالة التأهب إلى مستوى "حرج", وهو المستوى الأعلى في سلم من خمس درجات تحسبا لهجمات وشيكة.

الشرطة البريطانية استمرت في حملات الدهم عقب الإعلان عن خطة التفجير (رويترز)
الخطة

أكد وزير الداخلية البريطاني جون ريد أن الخطة التي أحبطتها الشرطة البريطانية (أسكتلنديارد) كانت تهدف إلى "إسقاط عدد من الطائرات عن طريق تفجيرها في الجو" لتسبب "خسائر فادحة في الأرواح". مشيرا إلى أن اللاعبين الأساسيين في هذه الخطة هم الآن وراء القضبان. 

وأعلن نائب رئيس شرطة لندن بول ستيفنسون في مؤتمر صحفي اعتقال 21 شخصا، فيما أكدت مصادر أمنية بريطانية أن عدد المشتبه فيهم يصل 50.

وكشف وزير الداخلية الفرنسي نيكولا ساركوزي أن المعتقلين هم من أصل باكستاني على الأرجح. 

وقال مصدر بالشرطة البريطانية إنه يعتقد أن المؤامرة كانت تتضمن إدخال جهاز فيه كيمياويات سائلة قابلة للتفجير إلى الطائرات. وبناء على ذلك منعت شركة الطيران البريطانية والشركات الأميركية المسافرين على متنها من حمل حقائبهم ومتعلقاتهم اليدوية إلى الطائرة.

وقال مسؤول أميركي طلب عدم نشر اسمه إن ثلاث شركات طيران هي يونايتد إيرلاينز وكونتننتال إيرلاينز وأميركان إيرلاينز وخمس مدن أميركية كبرى كانت مستهدفة بشكل محدد بالهجمات.

إرباك
وأحدث الإعلان عن المخطط إرباكا كبيرا في حركة الطيران من وإلى المطارات البريطانية. وألغت معظم شركات الطيران وعلى الأخص الأوروبية مؤقتا جميع الرحلات المتجهة إلى العاصمة البريطانية.

من ناحيتها قالت شركة الخطوط الجوية البريطانية إنها ألغت جميع رحلاتها المتوسطة من وإلى مطار هيثرو، ولكن هيئة مراقبة المجال الجوي البريطاني سمحت في وقت لاحق للشركة برفع القيود التي فرضت على الرحلات للمسافات المتوسطة من وإلى مطار هيثرو في لندن.

المصدر : وكالات