شهدت روسيا بالسنوات القليلة الماضية عدة حوادث لتحطم طائرات (رويترز-أرشيف)

تحطمت طائرة ركاب روسية في سيبيريا وعلى متنها 200 شخص بينهم ثمانية هم طاقم الطائرة. ونقلت وكالة أنباء إنتر فاكس عن وزارة شؤون الطوارئ أن شخصين على الأقل قتلا وأصيب 42 آخرون بجروح في الحادث.
 
ووقع الحادث عندما انزلقت الطائرة، وهي من طراز إيرباص
310، عن مدرج مطار مدينة إيركوتسك أثناء محاولتها الهبوط، واصطدمت بحائط من الإسمنت المسلح ومبنى قبل أن تندلع النيران فيها.
 
وقال مراسل الجزيرة بموسكو إن الطائرة كانت في رحلة داخلية بين العاصمة ومدينة إيركوتسك، مشيرا إلى أن النيران اشتعلت في مقدمة الطائرة المنكوبة.
 
كما أوضح أن الخبراء في العادة يعزون أسباب تحطم الطائرات في روسيا فنيا إلى قدم الأسطول وقلة عمليات الصيانة، وأحيانا أخرى إلى رداءة حالة الطقس خاصة أن سيبيريا تضربها العواصف.

المصدر : الجزيرة + وكالات