جوزيف كوني (وسط) يقود تمردا منذ 19 عاما للإطاحة بالحكومة (رويترز-أرشيف)
دعا وسيط أفريقي المتمردين بأوغندا لرفع مستوى وفدهم ليضم نائب قائد الجيش المطلوب مثوله أمام المحكمة الجنائية الدولية.

وقال رياك مشار نائب رئيس الحكومة الإقليمية لجنوب السودان الذي يقود جهود الوساطة، إنه طلب من زعيم متمردي جيش الرب للمقاومة جوزيف كوني إرسال نائبه فينسنت أوتي للمفاوضات المقرر أن تبدأ الأربعاء بجوبا.

وأضاف مشار للصحفيين أنه تقدم بهذا الطلب بعد أن قبلت الحكومة الأوغندية بالفعل التفاوض مع زعيم جيش الرب وأربعة من معاونيه المطلوبين لدى المحكمة الجنائية الدولية.

وكان الرئيس الأوغندي يوري موسيفيني شكل بوقت سابق أمس فريق التفاوض الحكومي مع جيش الرب في المحادثات التي يؤمل أن تنهي تمردا قاده المتمردون منذ 19 عاما شمالي البلاد.

ويسعى جيش الرب للمقاومة الذي أنشئ عام 1988 إلى الإطاحة بنظام الرئيس الأوغندي، واستبداله بنظام يقوم على الوصايا العشر للكتاب المقدس.

وقد اشتهر بشن هجمات عنيفة ودامية على المدنيين في الشمال الأوغندي انطلاقا من جنوب السودان وشرق الكونغو.

المصدر : رويترز