المتظاهرون نددوا بانحياز واشنطن وأوروبا لإسرائيل (الجزيرة نت)

شادي الأيوبي-أثينا

تظاهر آلاف اليونانيين في أثينا مساء الخميس للتنديد بالاعتداءات الإسرائيلية المتكررة على الشعب الفلسطيني.

وتجمع الآلاف من اليساريين اليونانيين والعشرات من المواطنين العرب المقيمين في العاصمة اليونانية قرب المتحف الحربي اليوناني، رافعين الأعلام والرايات اليسارية والفلسطينية، ومرددين الشعارات المنددة بإسرائيل والولايات المتحدة "التي توفر الغطاء للعدوان على الشعب الفلسطيني الأعزل".

وبعد نصف ساعة من التجمع انطلقت التظاهرة باتجاه السفارة الأميركية حيث توقفت قليلا ليوجه متحدثون باسم المتظاهرين خطاباتهم إلى حكومة الرئيس جورج بوش منددين بانحيازها "الظالم للعدوان الإسرائيلي" ثم قاموا بإحراق العلم الأميركي أكثر من مرة.

وتابع المتظاهرون مسيرتهم ليصلوا بحلول المساء إلى السفارة الإسرائيلية التي أحيطت بإجراءت أمنية مشددة، وبقوا لأكثر من ساعة يرددون عبارات التنديد بـ"الهمجية الإسرائيلية والانحياز الأميركي والسكوت الأوروبي على المجازر الإسرائيلية"، كما لم يغفل المتظاهرون التنديد بالموقف الرسمي اليوناني الذي لا يختلف عن المواقف الأوروبية المتخاذلة، حسب قولهم.

وأوضح المنظمون للجزيرة نت أن هذه المظاهرة هي حلقة من سلسلة الاحتجاجات التي يقيمها اليساريون ومناصرو السلام في اليونان، للتنديد بالمجازر الإسرائيلية ومناصرة حق الشعب الفلسطيني في العيش بسلام وإقامة دولته المستقلة.

وصرح أحد المنظمين للجزيرة نت بأن الجاليات العربية دعت إلى مظاهرة مماثلة يوم الثلاثاء القادم كي تشارك في واجبها لنصرة الإخوة في فلسطين.  
ــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة