الجيش التشادي يصد هجوما للمتمردين
آخر تحديث: 2006/7/4 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/8 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/7/4 الساعة 01:01 (مكة المكرمة) الموافق 1427/6/8 هـ

الجيش التشادي يصد هجوما للمتمردين

القوات التشادية تمكنت من إحباط محاولة المتمردين الاستيلاء على العاصمة (رويترز-أرشيف)
أعلنت تشاد أن جيشها صد هجوما بمدينة آدي شنه متمردون بالقرب من الحدود مع السودان, وأسفرت المواجهات عن مقتل واعتقال العشرات بصفوف المهاجمين.
 
وقال متحدث باسم الحكومة إن "مجموعة من المرتزقة بقيادة شخص يدعى الجينادي هاجمت مواقع الجيش الوطني التشادي في آدي بمقاطعة سيلا".
 
وأضاف المتحدث في بيان له أن الجيش رد بقوة على الهجوم وقضى على المهاجمين, مشيرا إلى أنه تم تدمير جميع الأسلحة التي كانت بحوزة المهاجمين أو ضبطت.
 
كما أوضح أن المعارك أوقعت "العديد من القتلى" بصفوف المهاجمين, معلنا أن الحصيلة النهائية لهذا "الهجوم الانتحاري" ستعلن في أقرب وقت.
 
وندد البيان بكل "المرتزقة والمغامرين الذين يعملون في خدمة السودان في سعيه لزعزعة الاستقرار في تشاد".
 
يُذكر أن حسن صالح الجينادي نائب رئيس الجبهة الموحدة للتغيير, تزعم في نهاية يونيو/حزيران جناحا متمردا داخل الحركة بعد أن أعلن إقالة رئيسها محمد نور.
 
وتأتي تلك التطورات العسكرية بوقت جمع فيه الزعيم الليبي معمر القذافي بالعاصمة الغامبية بانجول كلا من الرئيس السوداني عمر البشير ونظيره التشادي إدريس ديبي على هامش القمة الأفريقية, بهدف تحقيق المصالحة بين البلدين وإعادة العلاقات المقطوعة منذ أكثر من شهرين.
 
وقطعت نجامينا علاقتها مع الخرطوم بعد هجوم شنته الجبهة المتمردة في أبريل/نيسان الماضي على العاصمة التشادية, وتمكن الجيش من إحباطه, حيث اتهمت تشاد السودان بدعم هجوم المتمردين.
المصدر : وكالات