اللبنانيون نددوا بالصمت الدولي إزاء العدوان الإسرائيلي على بلدهم (الفرنسية)

تواصلت المظاهرات في مختلف عواصم العالم منددة بالعدوان الإسرائيلي على لبنان والأراضي الفلسطينية, الذي تسبب في مقتل وجرح المئات وتشريد مئات الآلاف عن منازلهم.
 
فقد تجمع المئات من اللبنانيين في ساحة الشهداء وسط العاصمة بيروت للاحتجاج على الهجوم الإسرائيلي على بلادهم, منددين بما سموه الصمت الدولي إزاء تلك الاعتداءات الإسرائيلية ضد الأبرياء.
 
كما تظاهر آلاف الإسرائيليين والعرب في تل أبيب للاحتجاج على الحملة العسكرية الدموية الإسرائيلية مطالبين بالإفراج الفوري عن الأسرى اللبنانيين والفلسطينيين لدى المعتقلات الإسرائيلية.
 
احتجاج
نموذج لمناشدات اللبنانيين للضمير العالمي
وفي لندن خرج نحو 7000 شخص في مسيرة احتجاجية بمشاركة هيئات حقوقية ونواب بريطانيين وشخصيات سياسية بارزة, رافعين الأعلام اللبنانية ولافتات تندد بـ"الجرائم الإسرائيلية في لبنان", ومطالبة بمقاطعة إسرائيل ومنتقدة في الوقت نفسه السياسات الأميركية والبريطانية حيال الأزمة.

كما شارك حوالي 500 شخص في مسيرة صامتة في جنيف للتنديد بالتصعيد الإسرائيلي على لبنان وغزة. وحمل المشاركون نعشا رمزيا يمثل موت ضمير الأمم المتحدة. وقال أحد منظمي التظاهرة إن اختيار شكل المسيرة الصامتة جاء لإظهار أنه "لم تعد هناك كلمة لوصف ما لا يوصف".
 
كما تظاهر نحو 400 شخص في باريس وستراسبورغ شرقي فرنسا رفضا للاعتداءات الإسرائيلية, رافعين الأعلام والشعارات التي تؤيد المقاومة اللبنانية والفلسطينية.
 
وفي أستوكهولم شارك نحو 2000 شخص للتنديد بنفس العدوان. وقد اعتقل اثنان من المتظاهرين عقب اشتباكات مع الشرطة ورشقها بالحجارة.
 
كما نظم المئات مسيرات تضامنية في العاصمة الهولندية أمستردام احتجاجا على الاعتدءات الإسرائيلية, متهمين الجيش الإسرائيلي بتعمد قصف المدنيين بمن فيهم الأطفال.
 
آلاف المتظاهرين بسيدني طالبوا المجتمع الدولي بالتحرك لحماية المدنيين (رويترز)
نداء
وتظاهر أيضا أكثر من 20 ألفا في أستراليا معظمهم من الجالية العربية, منددين بالهجمات الإسرائيلية على لبنان وقطاع غزة. ووجه المتظاهرون نداء لحكومتهم وللمجتمع الدولي من أجل التحرك لحماية المدنيين من وحشية الاعتداءات الإسرائيلية.
 
وفي النرويج أفاد مراسل الجزيرة نت بأن أكثر من 1000 شخص جابوا شوراع العاصمة أوسلو, مطالبين بقطع العلاقات وطرد السفراء الإسرائيليين من العواصم العربية, ومنددين بالصمت العربي والدولي المطبق في هذه الأزمة.
 
كما ندد نحو 1500 مشارك في تظاهرة بالدانمارك بالموقف الرسمي العربي وبما وصفوه بالتخاذل الأوروبي حيال العدوان الإسرائيلي, واصفين بيان اجتماع وزراء الخارجية العرب بـ"المتخاذل".

المصدر : الجزيرة + وكالات