ساركوزي وصف حزب الله بالمعتدي (رويترز)
سيد حمدي - باريس
دخل حزب الله اللبناني سباق الانتخابات الفرنسية، وفيما يتوجه اليوم رئيس الحكومة دومينيك دو فيلبان إلى لبنان بطلب من الرئيس جاك شيراك من أجل استعادة الهدوء في المنطقة، هاجم وزير الداخلية نيكولا ساركوزي مباشرة حزب الله.

وعلمت الجزيرة نت أن تحرك رئيس الحكومة الفرنسية يجيء في إطار "مسعى فرنسي لتصفية التنظيم العسكري لحزب الله والإبقاء عليه كحزب سياسي فقط بالتنسيق مع قوى لبنانية رافضة لسلاح الحزب".

وقد ذكر مصدر فرنسي مطلع للجزيرة نت أن باريس مرشحة خلال الأيام القليلة القادمة لكي تكون محطة مشاورات دولية وإقليمية من أجل الخروج من حال التصعيد الحالي في الشرق الأوسط. وأعادت المصادر التذكير بالدور المحوري الذي قامت به فرنسا للتوسط بين حزب الله وإسرائيل في أعقاب عملية عناقيد الغضب الإسرائيلية في أبريل/نيسان من عام 1996 وأودت آنذاك بأرواح نحو مائتي مدني لبناني.

ووصف ساركوزي حزب الله بوضوح "بالمعتدي" على إسرائيل. وقال ساركوزي للقناة الأولى للتلفزة الفرنسية "إن من حق إسرائيل أن تدافع عن نفسها".

وواصل هجومه على حزب الله قائلاً إن "التصرفات غير المسؤولة لحزب الله تؤدي إلى تفتت الدولة اللبنانية". وطال هجوم المرشح الأوفر حظاً ليمين الوسط إيران لأن "هناك شكوكاً حول الصلات بين حزب الله والنظام الإيراني".

وسبقت هذه التصريحات مطالبة شيراك في قمة الثماني التي انعقدت في سان بطرسبرغ الروسية بنزع سلاح حزب الله، في إطار دعم اللوبي القوي المؤيد لإسرائيل داخل فرنسا.
______________
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة