المغرب فكك العام الماضي 484 شبكة لتهريب المهاجرين (رويترز-أرشيف)

يبحث مؤتمر أفريقي أوروبي ليومين بالعاصمة المغربية الرباط إيجاد حل للهجرة غير الشرعية, يتجاوز الحلول الأمنية الآنية.
 
وتشارك بالمؤتمر 30 دولة أوروبية و27 دولة أفريقية, خاصة من بلدان غرب القارة التي إما تشكل منطلقا للمهاجرين أو نقطة عبور.
 
كما تشارك بالمؤتمر منظمات إقليمية مثل الاتحاد الأفريقي والاتحاد الأوروبي ومؤسسات دولية مثل المفوضية العليا للاجئين ومنظمة الهجرة العالمية.
 
تنمية القارة
وقال مصدر رسمي مغربي إن المؤتمر يفترض أن يعتمد خطة عمل لمكافحة الهجرة غير الشرعية تجمع بين إجراءات أمنية ومشاريع تنمية في الدول التي ينطلق منها المهاجرون ودول المرور.
 
وأطلقت إسبانيا والمغرب فكرة تنظيم المؤتمر بعد أن شهدت مدينتا سبتة ومليلة الإسبانيتين في شمال المغرب حوادث مأساوية بين أغسطس/آب وأكتوبر/تشرين الأول الماضيين قتل فيها 14 من المهاجرين الأفارقة وهم يحاولون العبور إلى أوروبا.
 
وقد نظمت جمعيات لحقوق الإنسان قبل أيام مؤتمرا غير حكومي موازيا دعا لتنمية أفريقيا اقتصاديا والحد من الاعتماد على الرقابة الأمنية واحترام حق التنقل.
 
ويقول المغرب إنه فكك 484 شبكة لتهريب المهاجرين في 2005, لكن الإحصاءات حول عددهم تبقى تقريبية, خاصة أن الكثير منهم يعود إلى الأراضي المغربية ويبقى بمدنه يتحين فرصة أخرى.

المصدر : وكالات