248 قتيلا في فيضانات سولاويسي الثلاثاء الماضي (الفرنسية-أرشيف)
قتل 22 شخصا على الأقل في فيضانات سببها هطول أمطار غزيرة وسط إندونيسيا، في ثاني كارثة من نوعها خلال أقل من أسبوع.

وأعلنت وكالة الأنباء الإندونيسية فقدان عشرات الأشخاص عقب اجتياح السيول أربعة قرى في جزيرة لوت جنوب جزيرة بورنيو.

وكان نحو 248 شخصا قتلوا في فيضانات مماثلة ضربت ست مناطق على الأقل الثلاثاء الماضي في محافظة سولاويسي الواقعة على بعد 1600 كلم شمال شرق العاصمة جاكرتا، فيما أعلن فقدان نحو 100 آخرين.

غير أن انجراف التربة واضطراب البحر عرقلا عمليات البحث, كما أن ست قرى ما زالت معزولة والطرق إليها مسدودة بسبب أكوام الطمي, ما دفع السلطات إلى أن تقرر نقل عمال الإغاثة إليها جوا حسب مسؤول الإغاثة في سنجاي.

وقد توقع آندي روديانتو آسابا أعلى مسؤول في المنطقة أن يكون العديد من الضحايا مدفونين أحياء تحت أنقاض بيوتهم.

يذكر أن موجات الأمطار الغزيرة والانهيارات الأرضية تتكرر في إندونيسيا ذات المناخ الاستوائي.

المصدر : أسوشيتد برس