الشيوخ الأميركي يتبنى قانونا يعزل حكومة حماس
آخر تحديث: 2006/6/24 الساعة 03:07 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/24 الساعة 03:07 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/28 هـ

الشيوخ الأميركي يتبنى قانونا يعزل حكومة حماس

تبنى مجلس الشيوخ الأميركي بالإجماع قانونا يرمي إلى عزل الحكومة الفلسطينية برئاسة حركة المقاومة الإسلامية (حماس) عبر منع تقديم مساعدات إلى السلطة الفلسطينية طالما لم تعترف بوجود إسرائيل "وتتخلى عن العنف".
 
وجاء تصويت الشيوخ على هذا القانون أمس الجمعة بعد شهر من تصويت مجلس النواب على نص مماثل أيده حينها 361 عضوا وعارضه 37 نائبا.
 
وقال السناتور الديمقراطي جوزف بيدن -الرجل الثاني بلجنة الشؤون الخارجية- إن حصول القانون على الإجماع يدل على أنه "لا أحد يريد أن يرى قرشا واحدا من الأميركيين يذهب إلى حكومة برئاسة حماس التي ترفض الشروط الأساسية ليس فقط للولايات المتحدة وإنما أيضا  للمجتمع الدولي".
 
وأوضح بيدن أن على حماس "أن تختار بين الرصاص وصناديق الاقتراع، بين الإرهاب  المدمر والحكم البناء.. لا يمكنها أن تلعب على الحبلين".
 
ويعتبر القانون كل دعم مقدم للفلسطينيين لا يمر عبر ما وصفها بالقنوات الشرعية والرسمية، إرهابا أو مساندة له. وينص على إلغاء الحصة الأميركية في مساعدات الأمم المتحدة المخصصة للسلطة الفلسطينية.
 
وينص أيضا على منع تأشيرات السفر للمسؤولين الفلسطينيين، وإغلاق مكاتب منظمة التحرير بالولايات المتحدة.
 
ويحصر مشروع القانون مجالات منح المساعدة المباشرة للفلسطينيين فقط في اللجنة الانتخابية المستقلة، والنفقات الأمنية لرئيس السلطة محمود عباس، والنفقات المتصلة مباشرة بمفاوضات السلام مع إسرائيل.
 
كما يحظر على أعضاء حماس أو أي "كيانات إرهابية أخرى" السفر إلى الولايات المتحدة، ويحصر مشاريع المساعدة المباشرة، لكنه يلحظ استثناءات تتطلب موافقة الكونغرس بعد أن يدرس كل حالة على حدة وخصوصا لتلبية حاجات صحية.
 
وسبق أن أعلن البيت الأبيض لدى تصويت النواب على هذا القانون، أنه لا يؤيد نصه الذي يمثل موقفا أكثر تشددا من ذاك الذي تدعو الأسرة الدولية إلى اعتماده، كما رفضته حينها السلطة الفلسطينية واعتبرت أنه لا يساعد على قيام سلام بالمنطقة.
المصدر : الجزيرة + وكالات