بدء محاكمة عراقيين في ألمانيا بالتخطيط لاغتيال علاوي
آخر تحديث: 2006/6/20 الساعة 18:41 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/24 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/20 الساعة 18:41 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/24 هـ

بدء محاكمة عراقيين في ألمانيا بالتخطيط لاغتيال علاوي

أحد المتهمين العراقيين يخفي وجهه لدى دخوله قاعة المحكمة (الفرنسية)
بدأت محاكمة ثلاثة عراقيين في ألمانيا للاشتباه بتخطيطهم لاغتيال رئيس الوزراء العراقي الأسبق إياد علاوي أثناء زيارته لبرلين نهاية 2004.

ووجه الادعاء الألماني هذه التهمة إلى كل من عطا عبد العزيز رشيد ومازن علي حسين ورفيق محمد يوسف, وهم -حسب الادعاء- أعضاء في جماعة أنصار الإسلام وهي جماعة عراقية تربطها الولايات المتحدة بتنظيم القاعدة.

ويحاكم العراقيون الثلاثة الذين تتراوح أعمارهم بين 26 و32 عاما في محكمتي شتوتغارت وميونيخ بموجب قانون جديد أقر إثر هجمات سبتمبر/أيلول في الولايات المتحدة.

ويسمح القانون للقضاء بملاحقة عناصر مجموعات إرهابية أجنبية وسجنهم لمدة تصل إلى عشر سنوات.

وبحسب الاتهام، فإن المتهم الأول من شتوتغارت (32 عاما) كان يقود المؤامرة، ويعتقد أنه كان من مسؤولي شبكة أنصار الإسلام في الخارج منذ نوفمبر/تشرين الثاني 2003 وكان بالتالي مطلعا على الاعتداءات والمخططات.

ويشتبه بأنه كان مكلفا بصورة خاصة بجمع الأموال التي كانت ترسل إلى العراق وإيران لتجنيد مرشحين لتنفيذ عمليات انتحارية إلى جانب المتهمين الآخرين.

وقد يتعرض العراقيون الثلاثة لعقوبة السجن 10 سنوات بتهمة دعم منظمة إرهابية في الخارج.

وكانت الشرطة الألمانية اعتقلت العراقيين في الثالث من ديسمبر/كانون الأول 2004 في برلين وشتوتغارت وأوغسبورغ (جنوب) بفضل التنصت على الاتصالات الهاتفية، في حين كان من المقرر أن يشارك رئيس الحكومة العراقية المؤقتة مساء ذلك اليوم اليوم نفسه في حفل استقبال في أحد فروع مصرف دويتش بنك في برلين.

المصدر : وكالات