تراجع صورة الولايات المتحدة أوروبيا وآسيويا بسبب العراق
آخر تحديث: 2006/6/14 الساعة 11:13 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/18 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/6/14 الساعة 11:13 (مكة المكرمة) الموافق 1427/5/18 هـ

تراجع صورة الولايات المتحدة أوروبيا وآسيويا بسبب العراق

تداعيات غزو العراق أضرت بسمعة الولايات المتحدة (الفرنسية)

تسجل صورة الولايات المتحدة تدهورا مستمرا في العالم بإعلان دراسة سنوية نتائج استطلاع أجراه مركز أميركي للأبحاث في 14 دولة ونشرت نتائجها في العاصمة الأميركية.

 

وأوضحت الدراسة التي نشرها مركز بيو الأميركي للأبحاث أن حرب العراق ووجود القوات الأميركية في هذا البلد ما زالا يؤثران سلبا على صورة الولايات المتحدة في الدول الإسلامية وكذلك في دول حليفة لواشنطن مثل اليابان.

 

ففي فرنسا أبدى 39% من الذين شملهم الاستطلاع رأيا إيجابيا في الولايات المتحدة مقابل 43% سجلت عام 2005 و60% عام 2000.

 

"
حرب العراق ووجود القوات الأميركية في هذا البلد ما زالا يؤثران سلبا على صورة الولايات المتحدة في الدول الإسلامية وكذلك في دول حليفة لواشنطن مثل اليابان
"
وفي ألمانيا انخفضت النسبة إلى 37% هذا العام مقابل 41% عام 2005 و78% عام 2000. أما في روسيا فقد بلغت 43% مقابل 52% عام  2005.

 

إسبانيا سجلت أكبر تراجع خلال عام إذ بلغت نسبة ذوي النظرة الإيجابية في الولايات المتحدة 23% مقابل 41% عام 2005 و50% عام 2000.

 

غير أن بريطانيا سجلت لواشنطن صورة أكثر ثباتا مع 56% من الآراء المؤيدة مقابل 55% عام  2005 بتراجع قوي عن عام 2000 (83%).

 

صورة أميركا ازدادت تفاقما في آسيا باستثناء الصين وباكستان. ففي إندونيسيا التي شهدت ارتفاعا في نسبة الأصوات المؤيدة لواشنطن عام 2005 إثر المساعدات التي أرسلتها لضحايا كارثة تسونامي, هبطت هذه النسبة إلى 30% هذا العام مقابل 38% عام 2005 و75% عام 2000.

 

أما في الهند فقد تراجعت صورتها إلى 56% مقابل 71% عام 2005. لكن الأمر مختلف في باكستان التي حصلت على مساعدات كبيرة من الولايات المتحدة بعد الهزة الأرضية التي أصابتها في الثامن من أكتوبر/تشرين الأول 2005, حيث أبدى 27% رأيا إيجابيا في واشنطن مقابل 23% عامي 2005 و2000.

 

وسجل هذا الارتفاع أيضا في الصين إلى 47% مقابل 42% عام 2005. وأجريت الدراسة في الفترة ما بين 31 مارس/آذار و14 أبريل/نيسان الماضيين وشملت 17 ألف شخص.

المصدر : وكالات