برلمان مدغشقر يطيح برئيسه لإشادته بنووي إيران
آخر تحديث: 2006/5/10 الساعة 00:49 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/12 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/10 الساعة 00:49 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/12 هـ

برلمان مدغشقر يطيح برئيسه لإشادته بنووي إيران

أعلن الحزب الحاكم في مدغشقر أن برلمان البلاد أطاح برئيسه بعد اتهامه بالخيانة لإعلانه تأييد البرنامج النووي الإيراني.
 
وجاءت الإطاحة برئيس البرلمان جان لاهينيريكو بـ119 صوتا من إجمالي أعضاء البرلمان البالغ عددهم 160 عضوا, وذلك عقب تقدم حزب "أحب مدغشقر" الحاكم باقتراح لمساءلته الأسبوع الماضي.
 
ووصف سولوفونانتينينا رازواريمهاجا رئيس الحزب الحاكم ونائب رئيس البرلمان ذلك القرار بأنه "انتصار ليس لحزبنا بل لشعب مدغشقر بأسره".
 
وكان رئيس البرلمان عبر خلال زيارته لطهران في أبريل/نيسان الماضي عن تهنئته لإيران على "إنجازاتها العملية الأخيرة وحصولها على التكنولوجيا النووية لأغراض سلمية", معتبرا ذلك بأنه "ليس نجاحا لإيران بل أيضا لكل الدول النامية".
 
وبرر لاهينيريكو الأسبوع الماضي تلك التصريحات أمام البرلمان بأنه عبر عنها بصفة غير رسمية ردا على سؤال لصحفي إيراني, وأنها لا تعبر إلا عن وجهة نظره الشخصية ولا تمثل الموقف الرسمي لمدغشقر.
 
وتتمتع مدغشقر بعلاقات وثيقة مع الولايات المتحدة وفرنسا اللتين تقودان إدانة دولية لبرنامج طهران النووي لتخصيب اليورانيوم للاشتباه في سعي إيران لامتلاك أسلحة نووية.
المصدر : رويترز