فيما يلي تسلسل زمني لما اعترى العلاقات الإيرانية الأميركية بعد انتصار الثورة الإسلامية في إيران قبل 26 عاما:

- 4 نوفمبر/تشرين الثاني 1979 متظاهرون من الطلبة الإسلاميين يحتجزون قرابة 60 شخصا في السفارة الأميركية في طهران مطالبين بتسليم الشاه محمد رضا بهلوي، الذي كان يتلقى العلاج بالولايات المتحدة إلى إيران.

- 14 نوفمبر/تشرين الثاني 1979 واشنطن تجمد أموال إيران في المصارف الأميركية.

- 7 أبريل/نيسان 1980 انقطاع العلاقات الدبلوماسية بمبادرة من الرئيس الأميركي -آنذاك- جيمي كارتر.

- 20 يناير/كانون الثاني 1981، الإفراج عن آخر رهينة في السفارة الأميركية، وهو اليوم الذي صادف تولي الرئيس رونالد ريغان لمهامه.

- 4 نوفمبر/تشرين الثاني 1986، اندلاع فضيحة ايران-غيت، بشأن قضية بيع أسلحة أميركية لطهران، (مقابل الإفراج عن الرهائن الأميركيين المحتجزين في لبنان).

- 3 يوليو/تموز 1988، فرقاطة فينسين الأميركية تطلق النار على طائرة مدنية من طراز إيرباص "عن طريق الخطأ" فوق الخليج، تسفر عن قتل 290 شخصا.

- 3 يونيو/حزيران 1989، وفاة الإمام الخميني مؤسس الجمهورية الإسلامية، والعدو اللدود "للشيطان الأكبر" الولايات المتحدة.

- 27 يناير/كانون الثاني 1993، أول وفد رسمي إيراني يزور الولايات المتحدة.

- 26 فبراير/شباط 1993، واشنطن تتهم طهران بالوقوف وراء هجوم ارتكبه "متطرفون إسلاميون" على مركز التجارة العالمي في نيويورك، خلف ستة قتلى وألف جريح.

- مارس/آذار 1995، واشنطن تلغي اتفاقا نفطيا بقيمة مليار دولار بين إيران وشركة أميركية.

- 30 أبريل/نيسان 1995، واشنطن تعلن حظرا تجاريا وماليا كاملا على إيران، دخل حيز التطبيق في 6 يونيو/حزيران.

- 10 مايو/أيار 1995، روسيا تعدل تحت الضغط الأميركي عن تسليم إيران جهاز طرد مركزي لتخصيب اليورانيوم.

- يونيو/حزيران 1996، الكونغرس الأميركي يصادق على فرض عقوبات على الشركات المستثمرة في النفط أو الغاز في إيران.

- مايو/أيار 1997, انفراج بسيط في العلاقات بعد انتخاب الرئيس الإصلاحي محمد خاتمي.

- 17مارس/آذار 2000، واشنطن تخفف العقوبات الاقتصادية على إيران.

- 15 سبتمبر/أيلول 2000، لقاء غير مسبوق بين وزيري خارجية البلدين كمال خرازي ومادلين أولبرايت في نيويورك على هامش اجتماع الأمم المتحدة حول أفغانستان.

- 22 يونيو/حزيران 2001، القضاء الأميركي يتهم مسؤولين إيرانيين بالتورط في اعتداء الخبر بالمملكة السعودية، التي قتل فيها 19 جنديا أميركيا في يونيو/حزيران 1996.

- 17 أكتوبر/تشرين الأول 2001، بعد ثلاثة أسابيع من إدانتها هجمات 11 سبتمبر/أيلول، إيران تدين التدخل العسكري الأميركي في أفغانستان بمشاركة تحالف الشمال حليف طهران.

- 29 يناير/كانون الثاني 2002، جورج بوش يصنف إيران في خانة "محور الشر" لدعمها الارهاب.

- 17 مارس/آذار 2002، طهران توافق على إجراء "مناقشات" بين البرلمانيين اقترحتها واشنطن.

- 27 مايو/أيار 2003، واشنطن تحث إيران على التحرك ضد القاعدة. وفي يوليو/تموز تعترف طهران لأول مرة بأنها تعتقل عناصر "شبكة إرهابية" كبيرة وتعتزم تسليمهم.

- 6 نوفمبر/تشرين الثاني 2003، محكمة العدل الدولية تغلق بعد عشر سنوات ملف شكاوى رفعتها إيران لتدمير البحرية الأميركية منشآتها النفطية عامي 1987 و1988.

- 23 مايو/أيار 2004 طهران تبلغ رسميا الولايات المتحدة "تحذيرا" بشأن خطورة الوضع في العراق، لأول مرة منذ الغزو الأميركي لهذا البلد في مارس/آذار 2003.

- 17 يناير/كانون الثاني 2005، جورج بوش يتحدث عن تدخل عسكري محتمل ضد طهران لمنعها من امتلاك السلاح النووي.

- 8 أغسطس/آب 2005، طهران تستأنف نشاطاتها لتحويل اليورانيوم الذي يسبق تخصيبه مثيرة أزمة مع الدول الغربية.

- 16 أغسطس/آب 2005، بوش يصف مجددا ايران بأنها تشكل "خطرا حقيقيا" ويجدد تصنيفها في "محور الشر".

- 3 مايو/أيار 2006، بدعم من واشنطن تقترح باريس ولندن مشروع قرار على مجلس الأمن الدولي يشير إلى البند السابع من قانون الأمم المتحدة الذي يجيز استخدام القوة.

- 8 مايو/أيار 2006، الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد يكتب رسالة إلى الرئيس الأميركي جورج بوش مقترحا "وسائل جديدة للخروج من الوضع الهش السائد في العالم حاليا" وذلك في خضم أزمة الملف النووي الإيراني.

المصدر : الفرنسية