محكمة أميركية تقضي رسميا بالمؤبد في حق الموسوي
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ

محكمة أميركية تقضي رسميا بالمؤبد في حق الموسوي

عدة أطراف فرنسية تسعى لنقل الموسوي لقضاء السجن المؤبد في بلاده (الفرنسية-أرشيف)

قضت محكمة الإسكندرية بولاية فيرجينيا شرقي الولايات المتحدة بشكل رسمي بالسجن مدى الحياة في حق زكريا الموسوي، الفرنسي ذي الأصل المغربي بعد أن أدين بالتواطؤ في هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001.

وأعلنت رئيسة المحكمة القاضية ليوني برينكيما الحكم رسميا على الموسوي بالسجن المؤبد بناء على توصية هيئة المحلفين التي صدرت أمس.

وبتلك التوصية نجا الموسوي من حكم الإعدام في أول محاكمة في إطار هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 التي خلفت ثلاثة آلاف قتيل.

وإثر صدور توصية المحلفين قالت وزارة الخارجية الفرنسية إن احتمال نقل الموسوي إلى فرنسا أمر يمكن درسه في إطار المعاهدات القضائية بين البلدين.

وأوضح الناطق باسم الوزارة جان باتيست ماتيي "إن فرنسا والولايات المتحدة مرتبطتان بمعاهدتين بشأن تسليم الأشخاص المحكومين وهي معاهدة ثنائية أبرمت في 25 يناير/كانون الثاني 1983 ومعاهدة في إطار مجلس أوروبا دخلت حيز التطبيق في الأول من يوليو/تموز 1985".

وأكد ماتيي أن بلاده يمكنها النظر في طلب محتمل لاستلام زكريا الموسوي، لكنه خلص إلى القول "إنه يجب انتظار القضاء الأميركي حتى يعلن نهائيا ظروف تنفيذ الحكم".

وفي السياق قال المحامي باتريك بودوان إن والدة زكريا الموسوي عائشة الوافي طلبت اليوم الخميس من السلطات الفرنسية "التدخل لدى السلطات الأميركية لمطالبتها" بأن "يقضي ابنها عقوبته في سجن فرنسي".

وفي نفس الوقت انتقدت عائشة الوافي السلطات الفرنسية واتهمتها بعدم مساندة ابنها، مشيرة إلى أن ابنها "حوكم على ما قاله وليس على ما فعله".

عائشة الوافي تتهم السلطات الفرنسية بعدم مساندة ابنها (الفرنسية-أرشيف)

أمر ممكن
وأكد المحامي أن إعادة زكريا الموسوي إلى فرنسا "أمر ممكن على الصعيد التقني لأن الموسوي مواطن فرنسي"، لكنه أشار إلى "تحفظ واحد صغير" وهو أنه "في فرنسا لا يوجد حكم بالسجن المؤبد غير قابل للخفض خلافا للولايات المتحدة".

وفي باريس اعتبر مجلس نقابات المحامين في فرنسا عدم صدور حكم بالإعدام بحق الموسوي بأنه "انتصار في بلد يصدر أحكاما بالإعدام".

كما أعربت السفارة الفرنسية في واشنطن عن ارتياحها لسير المحاكمة. وذكرت في بيان استعدادها الكامل للقاء الموسوي في إطار الحماية القنصلية إذا أعرب عن رغبته في ذلك.

وفي باقي ردود الأفعال على التوصية الصادرة عن هيئة المحلفين عبر وزير العدل الأميركي ألبيرتو غونزاليس عن ارتياحه لكون العدالة أخذت مجراها في قضية الموسوي.

بوش تحاشى التعليق على توصية هيئة المحلفين في قضية الموسوي (رويترز)

تعليق بوش
وفي وقت سابق قال الرئيس الأميركي جورج بوش إن القرار يمثل نهاية محاكمة الموسوي وليس نهاية الحرب على ما وصفه بالإرهاب.

وتحاشى بوش التعليق على قرار المحلفين الحكم بالسجن المؤبد بدلا من الإعدام واكتفى بالقول إن "أفكارنا تتجه اليوم إلى العائلات التي فقدت أحباءها يوم 11 سبتمبر/أيلول 2001".

وقد أوقف الموسوي -المولود في سان جان دي لوز جنوبي غربي فرنسا من أبوين مهاجرين من المغرب- يوم 16 أغسطس/آب 2001 في ولاية مينيسوتا بالولايات المتحدة بعد انتهاء صلاحية تأشيرته. وكان في السجن لدى حصول هجمات 11 سبتمبر/أيلول التي أوقعت حوالي ثلاثة آلاف قتيل.

وبدأت محاكمة الفرنسي منذ السادس من فبراير/شباط الماضي وبدأ المحلفون (تسعة رجال وثلاث نساء) مداولاتهم منذ 24 أبريل/نيسان السابق.

المصدر : وكالات