زكريا الموسوي الساعي للشهادة يحصل على السجن المؤبد
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:55 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:55 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ

زكريا الموسوي الساعي للشهادة يحصل على السجن المؤبد

زكريا الموسوي معتز بانتمائه للقاعدة ويعتبر المؤبد انتصارا على أميركا (رويترز-أرشيف)

يشار أحيانا إلى زكريا الموسوي بأنه العنصر العشرين في هجمات 11 سبتمبر/أيلول 2001 بعد الخاطفين الـ19 الذين نفذوا تلك الهجمات التي استهدفت برجي مركز التجارة العالمي ووزارة الدفاع الأميركية وخلفت نحو ثلاثة آلاف قتيل.

قبل أن يصدر في حقه الحكم بالسجن المؤبد قضى الموسوي، الفرنسي الجنسية والمغربي الأصل، نحو خمس سنوات في السجون الأميركية بعد أن ألقي عليه القبض يوم 16 أغسطس/آب 2001 في ولاية مينيسوتا بالولايات المتحدة بعد انتهاء صلاحية تأشيرته.

وكان الموسوي (37 عاما) في السجن لدى حصول هجمات 11 سبتمبر/أيلول ليصبح بعد ذلك الشخص الوحيد الذي أدين على خلفية تلك الهجمات.

ومما سهل على هيئة المحلفين إدانة الموسوي بالتورط في هجمات 11 سبتمبر/أيلول، اعتراف الأخير بانتمائه لتنظيم القاعدة الذي تنسب إليه تلك الهجمات تخطيطا وتنفيذا.

ولدى إقرار الحكم رسميا في حقه بالسجن مدى الحياة عاد الموسوي ليؤكد صلاته بالقاعدة وقال ردا على أقارب ضحايا تلك الهجمات، إنه إذا كانوا يعتبرون القاعدة تنظيما إرهابيا فإنه يعتبر المخابرات المركزية الأميركية "وكالة للحب والسلام والبنتاغون وزارة للحب والسلام".

وتعود صلات الموسوي -الذي رأى النور في فرنسا من أبوين مغربيين وترعرع في وسط عائلي واجتماعي متواضع- بالأوساط الإسلامية إلى بداية التسعينيات من القرن الماضي خلال رحلة دراسية قادته إلى بريطانيا.

والدة الموسوي تعتبر ابنها ولدا سويا أفسده الغلاة في بريطانيا (الفرنسية-أرشيف)

ولد مقبل على الحياة
وتقول أمه عائشة الوافي إن ابنها كان ولدا بشوشا ومقبلا على الحياة، وتتهم من تسميهم متطرفين بريطانيين بتجنيده. وقد حاول دفاعه لعب ورقة الاختلال العقلي ومرض انفصام الشخصية لتجنيب موكلهم عقوبة الإعدام التي طالب بها الادعاء العام. ولتعزيز ذلك أدلت إحدى أخواته بتصريحات صحفية توحي بأن الوسط الذي ترعرع فيه الموسوي غير سوي.

وقبل أن يلقى عليه القبض في ولاية مينيسوتا بعد أن أثار سلوكه داخل مدرسة لتعلم الطيران شكوكا لدى مسؤولي المدرسة، كانت أجهزة المخابرات الفرنسية تتابع تحركاته وأشعرت أجهزة الأمن الأميركية بحالته.

وقبل الالتحاق بمدرسة الطيران في الولايات المتحدة تشير لجنة التحقيق الأميركية في هجمات 11 سبتمبر/أيلول إلى أن الموسوي تلقي تدريبا في الطيران بماليزيا أواخر عام 2000 على يد خالد الشيخ محمد دون أن يكون مقتنعا بمستوى التدريب هناك.

محاكمة الموسوي استغرقت وقتا طويلا ومرت بعدة أشواط (الفرنسية-أرشيف)

رحلة طويلة
وحسب المخابرات الأميركية فإن الموسوي تلقى تدريبا في معسكر تابع لتنظيم القاعدة في أفغانستان عام 1998. وفي نهاية عام 2000 كان الموسوي في باكستان قبل التوجه إلى بريطانيا ليصل إلى الولايات المتحدة في فبراير/شباط من عام 2002.

ويقر الموسوي بأن زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن هو الذي أعطاه الأوامر بشكل شخصي لمهاجمة البيت الأبيض في إطار موجة من الهجمات تلي مباشرة استهداف برجي مركز التجارة العالمي.

وأثناء محاكمته التي مرت بأشواط طويلة، أعرب مرارا عن ابتهاجه بهجمات 11 سبتمبر/أيلول، في وقت جاء أقارب الضحايا للإدلاء بشهاداتهم. ويقول المتتبعون إن إقرار الموسوي بالتهم المنسوبة إليه كان بنية أن يبقى اسمه رمزا للشهادة.

وبعد الرحلة الطويلة التي قادته من فرنسا إلى الولايات المتحدة مرورا ببريطانيا وأفغانستان وباكستان وماليزيا ينقل الموسوي اليوم إلى سجن فلورانس الفدرالي في كولورادو غربي الولايات المتحدة والمحاط بإجراءات أمنية مشددة.

لكن إمكانية العودة إلى فرنسا لتمضية المؤبد هناك تبقى احتمالا قائما على ضوء اتفاقيات التعاون القضائي بين باريس وواشنطن.

المصدر : الجزيرة