حالة وفاة خامسة بإنفلونزا الطيور في مصر
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/5 الساعة 00:20 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/7 هـ

حالة وفاة خامسة بإنفلونزا الطيور في مصر

العالم يستنفر لمواجهة إنفلونزا الطيور تخوفا من تحوله لوباء عالمي(الفرنسية-أرشيف)

أعلنت القاهرة وفاة سيدة مصرية نتيجة إصابتها بمرض إنفلونزا الطيور, ليرتفع عدد الوفيات بفيروس (H5N1) في البلاد إلى خمس حالات.
 
وقالت وكالة أنباء الشرق الأوسط نقلا عن بيان لوزارة الصحة إن سماح عبد العزيز (27 عاما) أصيبت بالفيروس لدى "تعرضها لطيور منزلية في قريتها بمحافظة المنوفية شمالي القاهرة" وأنها توفيت بعد إصابتها بالتهاب رئوي.
 
وأضاف البيان أن السيدة دخلت المستشفى الاثنين الماضي, وأنه جرى إعطاؤها العلاج اللازم, قبل أن يعلن عن حالتها رسميا الثلاثاء.
 
كما ذكر البيان أنه جرى أمس فحص 15 عينة لأشخاص جميعهم من المخالطين لطيور نافقة أو يعملون بمزارع ظهرت فيها إصابات بين الطيور أو لأشخاص لديهم بعض الأعراض المشابهة لأعراض مرض إنفلونزا الطيور, مشيرا إلى أن نتائج العينات كانت سلبية من حيث الإصابة بالمرض.
 
وكانت وزارة الصحة أعلنت في وقت سابق وجود 13 حالة إصابة بشرية في البلاد, توفي من قبل أربعة مرضى وكانت الحالة الرابعة لفتاة تبلغ من العمر 18 عاما في إحدى محافظات الوجه البحري.
 
وجرى رصد فيروس H5N1 المسبب للمرض في مصر في فبراير/شباط الماضي، وأعلنت أول إصابة بشرية في منتصف مارس/آذار، والضحايا الأربع من النساء وهن اللاتي يقمن بذبح وطهي الطيور الداجنة التي تربى في المنازل.
 
اجتماع آسيوي
وزراء (أبيك) تدارسوا المعلومات بشأن الإصابات البشرية بإنفلونزا الطيور (الفرنسية)
وفي نفس السياق اجتمعت دول منظمة آسيا والمحيط الهادي في فيتنام اليوم للتوصل إلى سبل تفادي انتشار إنفلونزا الطيور أو مواجهته خوفا من تحوله إلى وباء عالمي يحصد أرواح الملايين.
 
ومن المتوقع أن يتبادل وزراء الزراعة والصحة في الدول الـ21 الأعضاء في منتدى التعاون الاقتصادي في آسيا والمحيط الهادي (أبيك) المعلومات بشأن الإصابات البشرية بهدف وقف انتشار المرض بين البشر أو إبطائه.
 
وقال نائب وزير الزراعة الفيتنامي إن 205 أشخاص أصيبوا بالمرض في تسع دول منذ نهاية 2003, توفي 113 منهم أي ما نسبته 55% مما يشكل "نسبة وفاة عالية جدا".
 
وظهرت إصابات بشرية جديدة بالفيروس في أربع من دول أبيك وهي الصين وإندونيسيا وتايلند وفيتنام, كما ظهر الفيروس لدى الدواجن في هونغ كونغ واليابان وماليزيا وروسيا وكوريا الجنوبية. وسجل العدد الأكبر من الإصابات في فيتام حيث أدت إلى 42 حالة وفاة.
 
دعم أميركي
من جهة أخرى أعلنت الحكومة الأميركية أنها منحت عقودا تفوق قيمتها مليار دولار لخمس مجموعات لتصنيع الأدوية بهدف تطوير لقاحات ضد إنفلونزا الطيور.
 
وأعلن وزير الصحة مايك ليفت أنه جرى منح تلك العقود لكبرى المجموعات الصيدلانية في الولايات المتحدة, في إطار الخطة التي أعلنتها الإدارة الأميركية الهادفة إلى تحسين التحضير لمواجهة احتمال انتشار وبائي.
المصدر : وكالات