أقارب الضحايا يراجعون قوائم المسافرين (الفرنسية) 


نقلت وكالة الأسوشيتد برس عن مسؤولين في وزارة الطوارئ الروسية قولهم إن ركاب الطائرة الأرمينية البالغ عددهم 113 شخصا قد لقوا مصرعهم جميعا.

وبحسب المسؤولين الروس فإن الطائرة وهي من طراز إيرباص 320 أقلعت من مطار العاصمة الأرمينية يريفان باتجاه مدينة سوتشي جنوب روسيا، واختفت عن شاشات الرادار قبيل فترة وجيزة من وقت وصولها المفترض إلى وجهتها الأخيرة.

ورجح متحدث باسم شركة الطيران الأرمينية "أرمافيا" أن الطائرة قامت بمحاولتين للهبوط فشلتا بسبب الأحوال الجوية قبل أن تتحطم في البحر الأسود.

وقال مساعد المدير التجاري للشركة أندريه آغاتجانوف إن الطائرة قررت أن تعود إلى يريفان بسبب الأمطار الغزيرة التي حجبت الرؤية.

لكن الطيارين عادوا مجددا لمواصلة الرحلة بعد أن أبلغوا بأن الطائرة يمكنها أن تهبط بدون أي مشكلة. وفي هذه المرحلة من الرحلة اختفت الطائرة عن شاشات الرادار.

هوية الضحايا

طائرة من طراز تلك التي تحطمت صباح اليوم في البحر الأسود (رويترز)
وأضاف المسؤول الأرميني أن 113 شخصا بينهم ثلاثة أو خمسة أطفال وثمانية من أفراد الطاقم كانوا على متن الطائرة.

وقال مراسل الجزيرة في روسيا إن الضحايا هم 26 مواطنا روسيا والبقية من أرمينيا وبينهم كذلك المدير السابق للخطوط الجوية الأرمينية ونجل رئيس الجهاز الأمني الأرميني.

وأشار المراسل إلى أنه تم انتشال 16 جثة لحد الآن، وهناك فريق إنقاذ مؤلف من 40 شخصا يعمل في مكان الحادث بانتظار مجيء المزيد من رجال الإنقاذ على متن طائرة تابعة للطوارئ الروسية.

ورجح أن يكون سبب تحطم الطائرة إما الأحوال الجوية السيئة أو حدوث خلل فني في الطائرة أو خطأ ارتكبه طاقم الطائرة نفسه عند عملية الهبوط.

المصدر : الجزيرة + وكالات