إلغاء التحذير بوقوع موجات مد بحري بالمحيط الهادئ
آخر تحديث: 2006/5/4 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/4 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/6 هـ

إلغاء التحذير بوقوع موجات مد بحري بالمحيط الهادئ

ألغى مركز أبحاث ومراقبة المد البحري في الولايات المتحدة تحذيراته التي أعلنها في وقت سابق بشأن احتمال حدوث موجات "تسونامي" جديدة في المحيط الهادئ في أعقاب زلزال قوي ضرب عدة مناطق بالمنطقة.

وقال المركز إنه لم يعد هناك خطر لاندلاع موجات المد رغم بلوغ قوة الزلزال 8.1 درجات على مقياس ريختر.

وفي وقت سابق أصدرت الولايات المتحدة مساء الأربعاء تحذيرا إلى نيوزيلندا وفيجي من احتمال حصول موجات مد بحري عالية (تسونامي) بعد أن ضرب زلزال بقوة ثماني درجات على مقياس ريختر جزر تونغا الواقعة شرقي أستراليا وشمال شرق نيوزيلندا في المحيط الهادئ.

وأعلن المركز الأميركي لمراقبة أمواج المد في المحيط الهادئ أن الهزة وقعت بعد ظهر الأربعاء, ولم يتضح حجم الأضرار التي نجمت عنها، لكن تقريرا لتلفزيون "سكاي" ذكر أن عدة جزر شعرت بالهزة.

وصرح خبير البحار والمحيطات ناثان بيكر بأن التحذيرات تعني أن حدوث تسونامي أمر مرجح, مشيرا إلى أن على فيجي ونيوزيلندا اتخاذ الإجراءات اللازمة وكذلك بقية الدول المطلة على المحيط الهادئ.

وكانت موجات المد الرهيب التي ضربت سواحل جنوب شرق آسيا في ديسمبر/كانون الأول 2004 قد أسفرت عن مقتل 230 ألف شخص فضلا عن تشريد أكثر من مليونين آخرين.
المصدر : وكالات