ثاباتيرو سيعلن أمام البرلمان بدء مفاوضات مع إيتا (الفرنسية - أرشيف)
قال رئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس ثاباتيرو إنه سيعلن الشهر القادم أمام برلمان بلاده البدء في مفاوضات مباشرة مع منظمة إيتا الانفصالية التي سبق وأعلنت في مارس/آذار وقفا دائما لإطلاق النار.

وفي تصريحاته التي أدلى بها في باراكالدو (بلاد الباسك- شمال) أوضح ثاباتيرو أمام مهرجان للحزب الاشتراكي أنه سيسعى من خلال المحادثات مع الأحزاب في إقليم الباسك للوصول إلى حل سياسي، وسلام دائم لوضع حد لنحو أربعين سنة من الأعمال الإرهابية.

ولكن رئيس الوزراء لم يحدد موعدا لبدء هذه المحادثات، ودعا إلى عدم توقع نتائج سريعة من المفاوضات التي قال إنها يجب أن تجعل عملية السلام مثمرة وغير قابلة للتراجع.

ويرى مراقبون أن مفاوضات السلام ستركز أساسا على خطوات تمهيدية مثل إعادة تجميع معتقلي إيتا الموزعين بعدد من السجون الإسبانية في إقليم الباسك.

ويطالب متمردو الباسك بأن تشمل المفاوضات مطلبهم الأساسي المتمثل باستقلال الإقليم عن إسبانيا.

ويُنسب لإيتا مقتل 850 شخصا منذ عام 1968، في إطار معركتها من أجل إقامة دولة مستقلة شمال إسبانيا وجنوب فرنسا.

غير أن المنظمة لم تقم بهجمات منذ مايو/أيار 2003 عندما قامت بتفجير سيارة أودت بحياة اثنين من رجال الشرطة شمال مدينة سانغويسا.

المصدر : وكالات