واشنطن تتهم التاميل بزعزعة الوضع في سريلانكا
آخر تحديث: 2006/5/13 الساعة 14:31 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/5/13 الساعة 14:31 (مكة المكرمة) الموافق 1427/4/14 هـ

واشنطن تتهم التاميل بزعزعة الوضع في سريلانكا

مواجهات التاميل تحصد مدنيين وعسكريين من الجانبين (رويترز)
اتهمت الولايات المتحدة المتمردين الانفصاليين التاميل في سريلانكا باستفزاز الاستقرار بالجزيرة التي تشهد مواجهات بينهم وبين القوات الحكومية.
 
وقال ريتشارد باوتشر مساعد وزيرة الخارجية الأميركية لشؤون جنوب ووسط آسيا في بيان "نحث حكومة سريلانكا على مواصلة إظهار ضبط النفس في مواجهة هذه الاستفزازات".
 
وأوضح البيان أن واشنطن تشعر بقلق بالغ بشأن العنف المتصاعد من جانب نمور التاميل الذي وضع سريلانكا عرضة للعودة إلى الحرب.
 
ويأتي الموقف الأميركي في وقت أعلن فيه المبعوث النرويجي للسلام أولف هنريسسونز أن سريلانكا دخلت الآن مرحلة الحرب رغم أن الجانب الحكومي والانفصاليين وقعا اتفاقا لوقف إطلاق النار.
 
وكان أسطول صغير من زوارق متمردي نمور التاميل قد هاجم الخميس سفينة نقل تابعة للبحرية السريلانكية تقل مئات الجنود، وأغرق زورقا سريعا تابعا للبحرية في أسوأ مواجهة عسكرية منذ هدنة عام 2002.
 
وذكر الجيش أن 17 بحارا و50 من نمور التاميل قتلوا في الهجوم الذي ترتب عليه توجيه ضربات جوية للمناطق التي يسيطر عليها المتمردون.
 
انفصاليون تاميل يقومون بحراسة مركز القيادة بمنطقة باتشلو شرق سريلانكا (الفرنسية-أرشيف)
اتهام
من جهتهم اتهم نمور التاميل بعثة مراقبة وقف النار في سريلانكا بالتحيز إلى القوات الحكومية, وحذروها من السفر على ظهر البوارج الحكومية بعد هجوم الخميس الماضي.
 
وقال نمور التاميل في بيانهم إن "بعثة مراقبة وقف إطلاق النار عرضت مراقبيها البحريين للخطر بتوفيرهم الحماية للبحرية السريلانكية.. وهي حماية لم توفرها لسفننا ومقاتلينا.. بل وأسوأ من ذلك اعتبرت الحادث خرقا لوقف إطلاق النار من جانبنا".
 
وحث البيان المراقبين للمرة الأخيرة على "عدم الصعود على ظهر سفن البحرية السريلانكية حتى إشعار آخر منا وإذا اخترتم تجاهل تحذيرنا
فإننا نصبح غير مسؤولين عن العواقب".
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: