إدانة مسؤول أمني أميركي سعى لإغواء طفلة عبر الإنترنت
آخر تحديث: 2006/4/6 الساعة 14:53 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/8 هـ
اغلاق
خبر عاجل :رويترز عن هيئة المسح الجيولوجي الأميركية: زلزال بقوة 6.1 يضرب إيران
آخر تحديث: 2006/4/6 الساعة 14:53 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/8 هـ

إدانة مسؤول أمني أميركي سعى لإغواء طفلة عبر الإنترنت

تأسست وزارة الأمن الداخلي بعد الهجمات واستوزر لها مايكل شيرتوف (أرشيف-الفرنسية)
أدين ناطق باسم وزارة الأمن الداخلي الأميركية بالسعي للإيقاع بطفلة بعد ثبوت قيامه بإجراء حوارات جنسية مع محقق سري أدى دور فتاة تبلغ من العمر 14 عاما.
 
وقال مسؤولون بوزارة الأمن الداخلي إن برايان جي دويل الذي يأتي في المرتبة الرابعة بين المتحدثين باسم الوزارة, منح إجازة غير مدفوعة الأربعاء, وذلك في نفس اليوم الذي أدين فيه. وكان دويل (55 عاما) مثل أمام محكمة ميريلاند الأربعاء. ولم تحدد المحكمة مبلغا معينا لكفالته.
 
من جهته أوضح المسؤول الإعلامي بوزارة الأمن الداخلي راسل نوك أن الوزارة تتعاون بشكل كامل مع التحقيقات الجارية ضد دويل, مبينا أنها تأخذ على محمل الجد جميع الادعاءات. وأضاف أن الوزارة ألغت الحصانة الأمنية عن دويل وصادرت شارته الوظيفية وكافة الرخص التي تخوله دخول دوائر الوزارة بدون إذن مسبق.
 
ويواصل محقق الوزارة العام النظر في اتهامات أخرى تتعلق بأن دويل كشف خلال تلك المحادثات الحميمة عن اسم الجهة التي توظفه وكشف عن أرقام الهواتف التي يستخدمها داخل الوزارة وأرقام الهواتف النقالة التي منحتها الوزارة له.


 
"
المسؤول الأميركي أرسل إلى المراهقة المفترضة مقاطع مصورة من أفلام إباحية كما طلب منها أن تؤدي وضعيات جنسية أثناء تفكيرها به
  "
حوارات جنسية

والتحق دويل بالحكومة الفدرالية كموظف بالخدمة المدنية بعد فترة وجيزة من وقوع هجمات 11 سبتمبر/أيلول على الولايات المتحدة عام 2001. واستوظف أول مرة في إدارة الطيران الفدرالي وإدارة أمن المواصلات. وانضم إلى فريق الناطقين الصحفيين باسم وزارة الأمن الداخلي الصيف الماضي.
 
وتشير التهم المسجلة ضد دويل في مكتب الشريف بمقاطعة بولك بولاية فلوريدا إلى أن دويل المطلقة منه زوجته, قام بالدخول على ملف معلومات شخصية تتعلق بإحدى المراهقات على شبكة الإنترنت وأجرى حوارات ذات مضامين جنسية معها يوم 14 مارس/آذار الماضي.
 
وتقول السلطات إنه أرسل إلى المراهقة المفترضة مقاطع مصورة من أفلام إباحية إضافة إلى صور شخصية غير جنسية. وتظهر إحدى الصور التي كشف عنها مكتب الشريف بالمقاطعة دويل واقفا داخل مبنى وزارة الأمن الداخلي ويضع على صدره شارة الوزارة الرسمية.
 
وجاء في الادعاء أن دويل طلب عدة مرات من المراهقة المفترضة أن تؤدي وضعيات جنسية أثناء تفكيرها به، ويصف أوضاعا جنسية أراد تطبيقها معها. 
 
واعتقل دويل في منزله الثلاثاء عندما طلب منه المحقق الخفي الذي قام بدور الفتاة المراهقة, بأن يفتح الكاميرا الرقمية في حاسوبه الشخصي. وحالما نفذ دويل رغبة المحقق الخفي اقتحمت الشرطة منزله واعتقلته متلبسا. 
المصدر : وكالات