عمليات المتمردين أثرت بشكل كبير على صادرات نيجيريا من البترول (الفرنسية-أرشيف)
شكل الرئيس النيجيري أوليسيغون أوباسانجو لجنة للخروج برؤى حول التعامل مع الأزمة في دلتا النيجر، والتي تهدد صادرات البلاد من النفط.

وحدد أوباسانجو للجنة مدة أسبوعين لوضع الخطط الكفيلة بحل الأزمة، وينشط في الإقليم متمردو "حركة تحرير دلتا النيجر" الذين يطالبون بمزيد من الحكم الذاتي للإقليم الغني بالنفط.

وانخفض إنتاج البلاد من النفط بمقدار الربع منذ سلسلة هجمات يوم 18 فبراير/شباط الماضي نفذها المتمردون، بما في ذلك عمليات اختطاف للأجانب العاملين بمجال النفط.

المصدر : رويترز