شعبية الرئيس بوش تتراجع بسبب الحرب على العراق وإدارة أزمة كاترينا (الفرنسية)

أظهر استطلاع للرأي أذاعته شبكة CNN التلفزيونية أن شعبية الرئيس الأميركي جورج بوش هبطت إلى أدنى مستوى لها منذ أن أصبح رئيسا للولايات المتحدة، ووصلت إلى 32 %.

وأوضح الاستطلاع الذي ظهرت نتائجه أمس الاثنين أن نحو 60% من الأميركيين لا يوافقون على طريقة أداء بوش لمهامه على رأس البلاد.

وتراجعت نسبة التأييد لبوش إلى أقل من 40% في استطلاعات الرأي الشهرين الماضيين بسبب تزايد معارضة الرأي العام للحرب في العراق، ودعمه لخطة تولي شركة في دبي عمليات تسيير موانئ أميركية.

كما ساهمت الآثار المستمرة والناجمة عن رد الفعل الأولي السيئ لإدارة بوش لكارثة الإعصار كاترينا، في النيل من شعبية الرئيس الأميركي.

وأجرى بوش تغييرات بين موظفي البيت الأبيض في مسعى لإنعاش شعبيته، وتجنيب الجمهوريين فقدان السيطرة على مجلسي النواب والشيوخ بانتخابات التجديد النصفي للكونغرس في نوفمبر/تشرين الثاني المقبل.

المصدر : رويترز