إيران تستبق تقرير البردعي بمحادثات مهمة في فيينا غدا
آخر تحديث: 2006/4/25 الساعة 22:56 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/26 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/25 الساعة 22:56 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/26 هـ

إيران تستبق تقرير البردعي بمحادثات مهمة في فيينا غدا

إيران ماضية في مشروعها النووي رغم الضغوط والتهديدات (رويترز)

أعلن دبلوماسيون في فيينا أن وفدا إيرانيا مهما سيجري غدا محادثات مع مسؤولين في الوكالة الدولية للطاقة الذرية، قبل يومين من انتهاء مهلة حددها مجلس الأمن لطهران لوقف تخصيب اليورانيوم.
 
ولم يعط الدبلوماسيون الذين طلبوا عدم الإفصاح عن هوياتهم إيضاحات، لكن هذه المحادثات تأتي قبل تسليم المدير العام للوكالة الدولية للطاقة محمد البرادعي تقريرا عن الملف النووي الإيراني إلى مجلس الأمن يوم 28 أبريل/نيسان الجاري.
 
وتوقع مندوب الولايات المتحدة لدى الوكالة الدولية غريغوري شولت أن يكون تقرير الوكالة الدولية بشأن التعاون الإيراني سلبيا.

وقال شولت متحدثا من برلين إنه "في ضوء إعلان إيران قبل أسبوعين (تخصيب اليورانيوم) وبالنظر إلى الفشل الظاهر في التعاون أكثر مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية, فإنه لا يمكننا إلا أن نتوقع تقريرا سلبيا".
 
تحذير بريطاني
وفي حرب التهديدات والتحذيرات بين أوروبا والولايات المتحدة من جهة وإيران من جهة ثانية، أفصح وزير الخارجية البريطانية جاك سترو عن عقوبات مؤكدة إذا لم توقف طهران تخصيب اليورانيوم.
 
سترو يهدد بعقوبات أممية على النظام الإيراني (رويترز-أرشيف) 
وقال في جلسة نقاش في مجلس العموم البريطاني إن الإيرانيين مخطئون إذا تصورا أن روسيا والصين ستوقفان عقوبات مشروعة ضد النظام الإيراني يصدرها مجلس الأمن. تزامن ذلك مع تصريحات وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس في اليونان اليوم التي أشارت فيها إلى أن طهران تعزل نفسها عن المجتمع الدولي.
 
وبدأت رايس في أثينا جولة جنوب أوروبا في محاولة لحشد تعبئة دولية إلى جانب الولايات المتحدة لمواجهة الملف النووي الإيراني.
 
وقالت رايس خلال مؤتمر صحفي مع نظيرتها اليونانية دورا باكويانيس إن الرئيس جورج بوش لم يغيب أي خيار عن طاولة البحث "لكننا نعطي الأولوية للجهود الدبلوماسية".
 
التقنية النووية
ولم تخفف التصريحات الأميركية والأوروبية من جدية العزم الإيراني في الاستمرار بالبرنامج النووي، وقالت إنها ماضية قدما في مشروعها النووي غير آبهة لا بالعقوبات ولا بالضربة العسكرية.
 
وقال رئيس المجلس الأمن القومي علي لاريجاني إن إيران إن هوجمت فستواصل تطوير برنامجها سرا.
 
وفي تطور آخر قال مرشد الجمهورية  الإسلامية علي خامنئي لدى استقباله الرئيس السوداني عمر حسن البشير الذي يزور طهران حاليا إن بلاده مستعدة لنقل خبرتها في التكنولوجيا النووية إلى دول إسلامية أخرى.
المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: