بوليفيا تهدد بتشديد إجراءات دخول الأميركيين
آخر تحديث: 2006/4/22 الساعة 12:32 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/23 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/22 الساعة 12:32 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/23 هـ

بوليفيا تهدد بتشديد إجراءات دخول الأميركيين

الرئيس البوليفي اعتبر القضية تتعلق بكرامة شعبه (رويترز-أرشيف)
هدد الرئيس البوليفي ايفو موراليس بمنع بعض الأميركيين من دخول بلاده بعد أن رفضت واشنطن منح مسؤول بوليفي ثان تأشيرة دخول للولايات المتحدة.

وطالب موراليس خلال كلمة أمام نواب من سكان أميركا اللاتينية الأصليين السفير الأميركي بتزويد الحكومة بقائمة النواب وأعضاء مجلس الشيوخ والوزراء ونواب الوزراء البوليفيين الذين ليس لهم تأشيرة لتجنب وقوع هذه المواقف.

لكنه تعهد أنه في اللحظة التي ستقدم فيها له هذه القائمة، فإنه سيقدم قائمة للسفير الأميركي تحدد أسماء الأميركيين الشماليين الذين ليس لهم تأشيرة دخول لبوليفيا، مؤكدا أن المسألة "تتعلق بالدفاع عن كرامة الشعب البوليفي".

وجاء خطاب موراليس بعد رفض الحكومة الأميركية منح تأشيرة الأسبوع الماضي لرينية أوريلانا نائب وزير الخدمات الأساسية البوليفي، الذي كان من المقرر أن يسافر في مهمة حكومية رسمية، وتعد هذه ثاني واقعة محرجة من هذا النوع.

وكان موراليس قد احتج في فبراير/شباط الماضي عندما ألغت واشنطن تأشيرة صدرت لواحدة من أقرب مساعديه.

من جانبه سارع السفير الأميركي في بوليفيا ديفد جرينلي للتقليل من شأن إلغاء تأشيرة نائب الوزير، مؤكدا أنه لا يوجد دوافع سياسية وراء هذا الإجراء، وأوضح في لقاء مع محطة إذاعية أنها قضية إدارية، قد تكون منحصرة في النظام الإلكتروني في بلاده.

لكن الأميركيين لم يبرروا سبب إلغاء تأشيرة مساعدة موراليس قبل شهرين، واكتفوا بالقول إن التأشير ألغيت قبل توليه منصب الرئاسة.

يذكر أنه في الوقت الحالي لا يشترط تقدم الأميركيين بطلبات للحصول على تأشيرة من أجل السفر إلى بوليفيا.

المصدر : وكالات