انطلاق المشاورات الرسمية لتشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة
آخر تحديث: 2006/4/2 الساعة 06:32 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/4 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/2 الساعة 06:32 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/4 هـ

انطلاق المشاورات الرسمية لتشكيل الحكومة الإسرائيلية الجديدة

موشية كتساف (يمين) يكلف على الأرجح إيهود أولمرت بتشكيل الحكومة (الفرنسية)

تتخذ إسرائيل اليوم أولى خطواتها الرسمية نحو تشكيل حكومة جديدة في أعقاب انتخابات تشريعية جرت الأسبوع الماضي، لكن رئيس الوزراء المرجح إيهود أولمرت يواجه عقبات في تشكيل ائتلاف حكومي مستقر في ظل فوزه غير الحاسم بعد حصول حزبه (كاديما) على 29 مقعدا فقط.
 
ومن المقرر أن يبدأ  رئيس الدولة موشيه كتساف اليوم مشاورات لاختيار رئيس لحكومة ائتلافية, وسيلتقي اعتبارا من اليوم وحتى 12 من الشهر الجاري رؤساء الأحزاب الـ12 الممثلين بالكنيست ليختار من بينهم الشخص الأكثر قدرة على تشكيل الائتلاف.
 
وقال وزير السياحة المنتهية ولايته أبراهام هيرشون من حزب كاديما الفائز بالانتخابات, إن المفاوضات بدأت وإن كاديما طرح برنامجه الحكومي وهو ما يمكنه من تحديد هوية حلفائه المحتملين.
 
وأبرز شركاء الحزب المحتملين هم على التوالي حزب العمل برئاسة عمير بيرتس (20 مقعدا) ومتشددو شاس (12) واليهودية الموحدة للتوراة (6) إضافة إلى حزب المتقاعدين (7) وميريتس اليساري العلماني (5).
 
ويمكن الاعتماد على معظمها في دعم انسحاب من الضفة الغربية، ولكن خلافا يلوح في الأفق مع العمل بشأن المناصب الوزارية الرئيسية قد يجبر أولمرت على السعي للحصول على تأييد ليكود اليميني أو (إسرائيل بيتنا) واللذين قد يحاولان عرقلة خطته للانسحاب.
 
عمير بيرتس يتطلع لشغل المالية بحكومة أولمرت الائتلافية (رويترز)
وفي المحادثات بشأن تشكيل الحكومة الجديدة، وضع العمل نصب عينيه وزارة المالية من أجل زعيمه عمير بيرتس وهو عضو سابق بنقابة العمال.
 
ويصر أولمرت على احتفاظ كاديما بهذه الوزارة لتمكينه من مواصلة سياسات السوق الحرة التي يتبعها. وقالت وسائل الإعلام الإسرائيلية إن كاديما قد يعرض على العمل حقيبة الدفاع لنزع فتيل هذه الأزمة.
 
وفي حال تكليف أولمرت بتشكيل الوزارة المقبلة، فإنه سيقوم بالسعي لتشكيلها خلال 28 يوما مع إمكان تمديد المهلة 14 يوما إضافيا، قبل أن ينال بعدها ثقة البرلمان. وفي كل الأحوال سيصبح رئيس الوزراء المكلف يوم 14 أبريل/ نيسان الجاري حتى تأليف الحكومة المقبلة.
 
إذ بحلول هذا التاريخ تنتهي مهلة الـ100 يوم القانونية لإعلان عدم أهلية رئيس الوزراء المريض أرييل شارون الذي لا يزال غارقا في غيبوبة منذ إصابته بجلطة بالدماغ في الرابع من يناير/كانون الثاني الماضي.
المصدر : وكالات