قرغيزستان تمنح واشنطن فرصة حتى يونيو المقبل لتعديل إيجار قاعدتها (رويترز-أرشيف)
هدد الرئيس القرغيزي كرمان بيك باكييف اليوم بطرد الجنود الأميركيين من قاعدة مؤجرة إلى الولايات المتحدة على أراضي هذه الجمهورية السوفياتية السابقة إذا لم تزد الأخيرة قيمة استئجار القاعدة.

وقال باكييف في كلمة عبر التلفزيون الحكومي إن بلاده تحتفظ بحقها بإعادة النظر بالمعاهدة "الخاصة بالقاعدة إذا حالت بعض الظروف دون استكمالنا للمفاوضات بحلول أول يونيو/حزيران 2006".

وطلب باكييف من واشنطن رفع قيمة إيجار القاعدة الواقعة قرب مطار العاصمة بشكيك، لكنه قال ان بوسع الأميركيين أن يبقوا إلى أن تستقر الأوضاع في أفغانستان تماما.

يشار إلى أن القوة الأميركية المتمركزة على أراضي هذه الدولة الواقعة في آسيا الوسطى مكلفة بالعمل في أفغانستان المجاورة.



وكان الاتفاق الأول لإقامة القاعدة وقع بين الدولتين عام 2001 عند بدء التحضيرات الأميركية للإطاحة بنظام طالبان.

يذكر أن تهديدات باكييف الذي تسلم السلطة العام الماضي تأتي وسط قلق روسي من الوجود العسكري الأميركي في آسيا الوسطى رغم أن موسكو تحتفظ هي نفسها بقاعدة عسكرية إلى الشرق من العاصمة القرغيزية.

المصدر : وكالات