الجنود تركوا مواقعهم لمدة يوم واحد (الفرنسية-أرشيف)

ترك نحو 20 عسكريا إسرائيليا ممن يقومون بالحراسة على الحدود مع لبنان مواقعهم المواجهة لمواقع مقاتلي حزب الله اللبناني طيلة يوم واحد تعبيرا عن استيائهم من طريقة التعامل معهم.
 
وأوضحت مصادر في الجيش الإسرائيلي أن العسكريين وهم من كتيبة المدفعية تركوا مواقعهم دون الحصول على موافقة مسبقة.
 
وأضافت المصادر أن ضباطا عسكريين اضطروا لملاحقتهم في شوارع مدينة كريات شمونة شمال إسرائيل للعثور على الجنود المعترضين وإعادتهم لمواقعهم.
 
وجاء احتجاج الجنود وهم من كتيبة غولاني للتضامن مع ستة جنود صدرت عقوبات بحقهم.
 
وفتح الجيش الإسرائيلي تحقيقا عهد به إلى ضابط كبير في الجيش.

المصدر : وكالات