اشتباكات مع المتمردين في تشاد وواشنطن تجلي رعاياها
آخر تحديث: 2006/4/13 الساعة 11:55 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/15 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/13 الساعة 11:55 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/15 هـ

اشتباكات مع المتمردين في تشاد وواشنطن تجلي رعاياها

فرنسا أرسلت 150 جنديا إلى نجامينا لمواجهة المتمردين (الفرنسية-أرشيف)

أفادت مصادر تشادية للجزيرة أن العاصمة نجامينا تتعرض لقصف مدفعي وتشهد معارك بالأسلحة الثقيلة بدأت مع ساعات الصباح الأولى اليوم عند أبواب العاصمة بين الجيش التشادي ومتمردي الجبهة الموحدة للتغيير.
 
واندلعت المعارك بمبادرة من الجيش الذي هاجم مواقع المتمردين على بعد  كيلومترات قليلة من ضواحي العاصمة. وقالت مصادر في منظمات إنسانية إن مواجهات بالأسلحة الثقيلة وقعت فجر اليوم أيضا في مدينة أدري على بعد أكثر من 800 كيلومتر من نجامينا عند الحدود مع السودان.
 
يأتي ذلك بعد أن تحدثت أنباء عن رصد متمردين تشاديين يوم أمس على بعد ساعة ونصف الساعة من نجامينا في محاولتهم للإطاحة بالرئيس التشادي إدريس ديبي، موضحة أن قوات حكومية خرجت من العاصمة لمواجهتهم.
 
وقال عضو الجمعية الوطنية التشادية أحمد الحبيب محي الدين للجزيرة إن هناك أنباء أيضا عن معارك حامية على الحدود السودانية, بمعنى أنها ممتدة من أول الحدود إلى العاصمة, مؤكدا أن الرئيس ديبي بخير ويدير العمليات ويشرف على مجريات الأمور في البلاد ولا يزال يتمع بسلطاته.
 
مصدر تشادي أكد أن الرئيس إدريس ديبي بخير ويدير العمليات من العاصمة (الفرنسية)
وقد قررت واشنطن والأمم المتحدة إجلاء حوالي 20 من الرعايا الأميركيين ودبلوماسيين وموظفين من العاصمة. ويأتي هذا بعدما قالت فرنسا إنها تدين أي محاولة للاستيلاء على السلطة في تشاد بالقوة، وتأكيد الحكومة التشادية أنها استعادت السيطرة على عدة بلدات بعدما سيطر عليها المتمردون ليلة أول أمس.
 
وتم تعزيز الدفاعات العسكرية في العاصمة ونشرت دبابتان أمام القصر الرئاسي وانتشرت عربات مدرعة فرنسية بمطار نجامينا الدولي.
 
وقال مندوب الجبهة الموحدة للتغيير في فرنسا لوانا غونغ في تصريح لشبكة تلفزة فرنسية إن المتمردين التشاديين للجبهة الموحدة يسيطرون على "أكثر من 80%" من البلاد.
 
من جهتها قررت فرنسا إرسال قوة من 150 جنديا إلى نجامينا لدعم نحو 1500 آخرين في مواجهة المتمردين، في حين أكد متحدث عسكري فرنسي أن القوات الفرنسية لا تشارك في المعارك الدائرة بين الحكومة والمتمردين, مشيرا إلى أن بلاده تقدم فقط دعما استخباراتيا لحكومة نجامينا.
المصدر : الجزيرة + وكالات