الجلطة غيبت شارون عن عمل الحكومة والأخيرة غيبته اليوم عن العمل السياسي (رويترز)
أعلنت الحكومة الإسرائيلية اليوم أن رئيس الوزراء أرييل شارون الذي يرقد في غيبوبة إثر إصاباته بجلطة دماغية أصبح "فاقد الأهلية" لممارسة مهام منصبه.

وقال سكرتير الحكومة إسرائيل ميمون في مستهل جلسة اليوم "في منتصف ليل الجمعة يكون قد مضى 100 يوم على عجز رئيس الحكومة عن القيام بمهامه وهو ما يلزمها باختيار وزير آخر لخلافته وفقا للقانون".

وجاء هذا الإعلان بعد يومين من تأكيد المتحدث باسم وزارة العدل الإسرائيلية جاكوب غالانتي أن الحكومة ستجتمع الثلاثاء لإعلان عدم أهلية شارون وتسمية رئيس الحكومة بالوكالة زعيم حزب "كديما" إيهود أولمرت لخلافته.

وأشار غالانتي إلى أن تغيير وضعية شارون سيبدأ التنفيذ في 14 أبريل/نيسان الجاري بعد أن تكون الـ100 يوم التي يحددها القانون لشغور منصب رئيس الحكومة قد مضت. وأكد أن البت في القضية سيتم الثلاثاء لوقوع اليوم المذكور في يوم العطلة اليهودية الأسبوعية.

وكان أولمرت قد شغل منصب رئيس الحكومة بالوكالة بعد إصابة شارون (78عاما) بجلطة دماغية في 4 يناير/كانون الثاني الماضي.

وتشير الترجيحات إلى أن أولمرت الذي يترأس حاليا حكومة تصريف أعمال سيصبح رئيسا أصيلا للحكومة بعد أن كلفه الرئيس موشيه كتساف بتشكيلها بعد حصول حزب "كديما" بزعامته على أكبر عدد من الأصوات في الانتخابات التي جرت في 28 مارس/آذار المنصرم.



يشار إلى أن شارون لا يزال في غيبوبة منذ نقله إلى المستشفى في يناير وقد أجريت له سلسة عمليات كان آخرها في الخامس من الشهر الجاري.

المصدر : وكالات