مقتل مسؤول إقليمي بأفغانستان وجرح خمسة جنود أميركيين
آخر تحديث: 2006/4/1 الساعة 19:15 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/1 الساعة 19:15 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/3 هـ

مقتل مسؤول إقليمي بأفغانستان وجرح خمسة جنود أميركيين

حركة طالبان كثفت من الهجمات الانتحارية في الآونة الأخيرة (رويترز)

قتل رئيس أحد المجالس الإقليمية في أفغانستان وجرح خمسة جنود أميركيين، فيما قتل منفذ هجوم انتحاري على دورية أميركية-أفغانية مشتركة في ثلاث هجمات متفرقة في أنحاء أفغانستان.

وذكر بيان صادر عن الرئاسة الأفغانية أن سيد صادق أغا وهو رئيس مجلس ولاية تاخار الواقعة شمالي شرق أفغانستان قتل بأيدي مسلحين إثر قيامهم بإطلاق النار عليه.

وفي ولاية كونار شرق أفغانستان انفجرت عبوة ناسفة جانبية بدورية أميركية تبعه إطلاق نار من مسلحين نصبوا كمينا للدورية ما أدى إلى جرح خمسة جنود أميركيين تم نقلهم للعلاج في قاعدة بغرام الجوية حسب بيان للقوات الأميركية.

ولم تحدد القوات الأميركية مدى خطورة الجروح التي أصيب بها الجنود، فيما أعلنت حركة طالبان مسؤوليتها عن العملية.

جاء ذلك بعد تنفيذ أحد مقاتلي طالبان هجوما على دورية أفغانية أميركية مشتركة أثناء مرورها بطريق في منطقة مايواند التابعة لولاية قندهار جنوب أفغانستان.

وقالت القوات الأفغانية إنها أرادت شريكا للمهاجم أثناء محاولته الهرب من موقع الهجوم على دراجة بخارية، نافية أن يكون أحد من قواتها أو القوات الأميركية قد أصيب في العملية.

في السياق أكدت السلطات في أفغانستان أن سبعة من مقاتلي حركة طالبان قتلوا بعد مهاجمتهم مراكز للشرطة في إقليم هلمند جنوبي البلاد.

وقال الملا محمد أمير أخوند مساعد حاكم هلمند إن مقاتلي الحركة هاجموا مركزا للشرطة في منطقة كاجاكي ما فجر معركة استمرت ساعات، مضيفا أن ستة من المهاجمين قتلوا وأصيب ثلاثة آخرون بجراح.

وذكر أخوند أن أيا من القوات الأفغانية لم يصب أثناء الهجوم، لكنه أشار إلى أن مقاتلي طالبان يسيطرون على ثلاث من قرى الإقليم.

المصدر : وكالات