اعتقال العشرات والمعارضة الفرنسية تصعّد ضد قانون العمل
آخر تحديث: 2006/4/1 الساعة 19:14 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/4/1 الساعة 19:14 (مكة المكرمة) الموافق 1427/3/3 هـ

اعتقال العشرات والمعارضة الفرنسية تصعّد ضد قانون العمل

دو فيلبان: على الحكومة والبرلمان تسريع إقرار التعديلات على القانون (الفرنسية) 

اجتمعت عشرة أحزاب يسارية معارضة اليوم لتنسيق خطط التحرك قبل إضراب عام يوم الثلاثاء في أنحاء البلاد، احتجاجا على تصديق الرئيس جاك شيراك على قانون عقد الوظيفة الأولى.

جاء ذلك في وقت أوقفت فيه الشرطة الفرنسية عشرات الأشخاص إثر المظاهرات التي اجتاحت باريس الليلة الماضية احتجاجا على هذا القانون.

وخلال هذه المظاهرات التي انتهت فجر اليوم حطمت واجهات مطعمين تابعين لسلسلة مطاعم "ماكدونالدز" للوجبات السريعة وألحقت أضرار ببعض السيارات، وخرب مكتب بيار لولوش النائب في الحزب الحاكم، الاتحاد من أجل حركة شعبية في وسط باريس.

وعمت المظاهرات مدنا أخرى، شارك فيها ما بين 100 و500 شخص في ليون (وسط شرق) ورين (غرب) وليل (شمال) وستراسبورغ (شرق) وبوردو (جنوب غرب).



خطاب شيراك

طلاب فرنسا لم يقتنعوا بتبريرات شيراك للقانون (رويترز)
وكان شيراك أعلن في خطاب مساء الجمعة يهدف إلى تهدئة الأزمة المتصاعدة منذ شهرين، إقرار القانون المثير للجدل، ولكنه قال إنه سيدخل تعديلات عليه تخفض فترة العمل تحت الاختبار إلى عام واحد وتلزم أصحاب العمل بتبرير أي قرار فصل.

وفي محاولة لتهدئة الاحتجاجات، استدعى رئيس الوزراء دومينيك دو فيلبان منافسه الرئيسي وزير الداخلية نيكولا ساركوزي ورئيسي مجلسي البرلمان المؤيدين لشيراك، لبحث كيفية الإسراع بتمرير التعديلات في الجمعية الوطنية في أقرب وقت ممكن.

ولكن النقابات استمرت في رفضها للقانون وتمسكها بإلغائه تماما، معتبرة أنه يشجع أصحاب العمل على فصل الشباب الذين تقل أعمارهم عن 26 عاما بعد تحقيق أقصى استفادة منهم.

المصدر : وكالات