لندن تؤسس لتكتيكات خاصة في التعامل مع المشبوهين
آخر تحديث: 2006/3/9 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/9 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2006/3/9 الساعة 00:28 (مكة المكرمة) الموافق 1427/2/9 هـ

لندن تؤسس لتكتيكات خاصة في التعامل مع المشبوهين

 رفاق جان أقاموا مزارا مصغرا حيثما فارق المواطن البرازيلي الحياة (الفرنسية-أرشيف)
دعت الشرطة البريطانية إلى اتباع تكتيكات خاصة أثناء التعامل مع من يشتبه في أنهم مهاجمون انتحاريون, وخاصة عند اللجوء إلى إطلاق النار عليهم في منطقة الرأس كما حصل في حادث القتل العرضي للبرازيلي جان تشارلز دي مينزيس الصيف الماضي.
 
وقالت رابطة كبار ضباط الشرطة في تقرير بشأن الحادث نشر اليوم، إن الشرطة ليست في حاجة إلى تغيير, لكنها دعت إلى إصدار منشور لتوضيح التكتيكات بصورة أفضل أمام الرأي العام. وتنفي الشرطة أنها تنفذ سياسة "الضرب في مقتل".
 
يأتي ذلك بعد أن تعرضت الشرطة لانتقادات حادة بشأن تطبيق تلك التكتيكات للمرة الأولى في 22 يوليو/تموز الماضي عندما أصيب الشاب البرازيلي بسبع طلقات  في الرأس داخل قطار مترو إثر اشتباه فرق مكافحة الإرهاب الخاصة في كونه انتحاريا.
 
ووقع الحادث في محطة ستوكويل تيوب بعد يوم واحد من إحباط الشرطة محاولة ثانية قام بها انتحاريون لتفجير قطارات مترو وذلك بعد أسبوعين من تفجيرات أوقعت 52 قتيلا في لندن. وتزامن نشر التقرير مع زيارة الرئيس البرازيلي لويس إيناسيو لولا دي سيلفا إلى بريطانيا التي يناقش خلالها مع رئيس الوزراء البريطاني توني بلير حادث قتل مينزيس.
 
المعتقلون المسلمون
أوضاع المسلمين في بيلمارش أثارت موجة غضب شعبي (الفرنسية-أرشيف)
وفي سياق متصل أعربت كبيرة مفتشي السجون البريطانية عن قلقها من معاملة المعتقلين المسلمين في سجن بيلمارش الذي يغص بالمعتقلين المسلمين.
 
وقالت آن أورز إن القائمين على سجن بيلمارش شرقي لندن يجهلون العبادات الإسلامية وعادات السلوك الاجتماعي بين المسلمين, وهم لا يقيمون علاقات قوية مع المعتقلين. ويوجد بين المعتقلين المسلمين في سجن بيلمارش حاليا أربعة معتقلين متهمين بمحاولة تفجير شبكة مواصلات لندن في يوليو/تموز الماضي.
 
وقالت أورز في تقرير أصدرته اليوم إثر دراسة أجرتها على حوالي نصف عدد المعتقلين في السجن, إن المعتقلين لا يشعرون بالأمان في بيلمارش, موضحة أن ذلك يبدو جليا بين المعتقلين ذوي الأصول الآسيوية. ودعت أورز عساكر السجن إلى تفهم طبيعة المعتقلين حتى تعم السكينة أجواء السجن.
 
وذكر التقرير أن ربع نزلاء سجن بيلمارش البالغ عددهم 900 سجين, هم مواطنون أجانب, نصفهم سود أو من أقليات عرقية متفرقة وبينهم نحو مائة مسلم. وقالت أورز إن إدارة السجن تمنع المشتبه فيهم الأربعة بتفجيرات لندن من أداء صلاة الجمعة.
المصدر : وكالات